منصور عباس يساعد على ولادة حكومة بنيت لابيد

تابعنا على:   22:35 2021-06-02

أمد/ تل أبيب: نشرت وسائل إعلام عبرية، مساء يوم الأربعاء، عن سماح مجلس شورى الحركة الإسلامية الجنوبية لزعيم القائمة العربية الموحدة، منصور عباس، بالموافقة على السماح لرئيس حزب “يش عتيد يائير لابيد” بالإعلان قبل حلول منتصف الليل، أنه يستطيع تشكيل حكومة.

وأفادت القناة 12 العبرية، أن الضوء الأخضر مشروط بمواصلة المفاوضات حول ما يسمى بقانون “كامينيتس” والقرى البدوية غير المعترف بها في النقب.

وبقدر ما هو معروف، لم يوقع حزبا يمينا و"نيو هوب" رسميًا على الحكومة المخطط لها.

واجتمع منصور عباس مع رئيس يمينة نفتالي بينيت ورئيس حزب يش عتيد يائير لابيد في قرية مكابيا حيث يحاولان التوصل إلى اتفاقات قبل الموعد النهائي الذي يبلغ ثلاث ساعات.

ويواجه يائير لابيد صعوبات بالغة في تشكيل ما يسمى بـ"حكومة التغيير" التي تهدف للإطاحة برئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو، وذلك قبل ساعات من الموعد النهائي الممنوح له للإعلان عن نجاحه في تشكيل الحكومة من عدمه.

ومن جهتها، أكدت القناة "12"، أن نتنياهو وافق صباح الأربعاء على إلغاء ما يسمى بـ”قانون كامينيتس”، الذي يفرض عقوبات على البناء غير القانوني، إذا عارضت القائمة الموحدة حكومة التغيير. وبحسب ما ورد يعارض يمينا و”الأمل الجديد” هذه الخطوة.

وتابعت أن لابيد يأمل في سد الثغرات مع القائمة الموحدة بعد ظهر الأربعاء قبل الضغط على شاكيد بخصوص لجنة تعيين القضاة. 

ووفقا لتقارير، شددت القائمة الموحدة من موقفها التفاوضي في اليوم الأخير بتشجيع من نتنياهو.

كلمات دلالية

اخر الأخبار