أعضاء تنفيذية: منظمة التحرير لاتحتاج شهادة الزهار..وتصريحاته خدمة للمحتلين

تابعنا على:   18:24 2021-05-30

أمد/ رام الله: اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني، تصريحات القيادي في "حماس" محمود الزهار ضد منظمة التحرير، أنها أكبر هدية للاحتلال الإسرائيلي.

وأكد مجدلاني في حديثله عبر إذاعة صوت فلسطين يوم الأحد، إن المنظمة لم تنتزع شرعيتها من خلال التوسل مع بعض الأطراف الإقليمية وإنما بتمثيل شعبنا الفلسطيني على المستوى الدولي والعربي بنضالات وتضحيات مئات الآلاف من شعبنا.

ودعا مجدلاني "العقلاء في حماس إلى احتواء هذا الشخص (الزهار) المثير للجدل والفتنة، والمثير للتوتر في العلاقات الوطنية، وأيضا الذي يدعو إلى بث الفرقة في صفوف الشعب الفلسطيني".

وأعرب عن أمله بأن "تقوم قيادات حركة حماس بإسكات الأصوات النشاز داخلها للحفاظ على الأجواء الإيجابية التي خرجت منها".

وأكد أن "منظمة التحرير حريصة على عدم العودة إلى مربع الصراع والتخوين والتكفير، لأن هناك مسؤولية وطنية عالية تجاه شعبنا، في ظل المناخ الدولي الذي فرضته القضية الفلسطينية على الأجندة الدولية وحالة التضامن غير المسبوق مع شعبنا".

ودعا مجدلاني كافة قوى وفصائل منظمة التحرير إلى إدانة هذا السلوك العصبوي الذي يحمل بذور الفتنة وبذور الصراع الداخلي الفلسطيني- الفلسطيني.

من جانبه رفض عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحريرد. واصل أبو يوسف، ما تلفَّظ به القيادي في حركة حماس محمود الزهار ضد منظمة التحرير.

وأوضح يوسف: إن المنظمة التي قدمت مئات الآلاف من الشهداء، والأسرى وعلى رأسهم الراحل ياسر عرفات لا تحتاج شهادة الزهار أو غيره.

وشدد أبو يوسف خلال تصريحاته لإذاعة صوت فلسطين، على أن تفوُّهات الزهار تشكل تجاوزا للدم الفلسطيني، وتعكر صفو العلاقات الداخلية، مطالبا القوى والفصائل نبذ هذا الكلام.

وأختتم يوسف: منظمة التحرير ستبقى تدافع عن القضية الفلسطينية، رغم كافة التحديات.

كلمات دلالية

اخر الأخبار