حزب الشعب يدعو لوقف الاستدعاءات على خلفية الرأي والافراج عن المعتقلين

تابعنا على:   15:21 2021-05-29

أمد/ رام الله: دعا حزب الشعب الفلسطيني، إلى وقف أية استدعاءات أو اعتقالات تعسفية على خلفية الرأي والانتماء السياسي، وطالب بالإفراج الفوري عن كل من جرى اعتقاله على هذه الخلفية في الأسابيع الأخيرة.

جاء ذلك في تصريح صحفي صدر عن الحزب، يوم السبت، حيث دعا حزب الشعب الفلسطيني وعلى نحو عاجل إلى وقف أية ملاحقات واستدعاءات لمواطنين أو اعتقالهم تعسفياَ وعلى خلفية الرأي والانتماء السياسي.

وطالب الحكومة الفلسطينية وجهات الاختصاص فيها، بسرعة الإفراج الفوري عن الذين جرى اعتقالهم في الأسابيع الأخيرة من قبل الأجهزة الأمنية، والتحقيق في أية حالة تعذيب أو تنكيل وسوء معاملة تعرض لها أياَ منهم. 

وأكد حزب الشعب، على مطالبه السابقة المتمثلة بضرورة عدم زج المواطنين في أية خلافات وتباينات كانت على الساحة الفلسطينية أو المساس بحقوقهم، يؤكد مجدداَ على ضرورة الكف عن هذه الممارسات من أية جهة كانت.

وشدد على تحريم الاعتقال السياسي والتعسفي الذي تصاعد في الفترة الأخيرة، والتزام جميع جهات الاختصاص في اتباع الاجراءات والمقتضيات القانونية في أي قضية كانت، وصون كرامة وحقوق المواطنين وحرياتهم الديمقراطية وتعزيز سيادة القانون واستقلال القضاء.

كما دعا حزب الشعب إلى ضرورة احترام الرموز الوطنية والدينية لشعبنا ومكوناته ونضالاته كافة، وكذلك الالتزام بضوابط حرية الرأي والتعبير المنصوص عليها في القوانين والمواثيق الدولية.

كلمات دلالية