حزب الشعب يحيي صمود الشعب الفلسطيني ويدعو لمواصلة مقاومته الشعبية لإنهاء الاحتلال

تابعنا على:   16:25 2021-05-23

أمد/ غزة: حيا حزب الشعب الفلسطيني، نضال وصمود شعبنا في محافظات الوطن كافة، وفي الداخل الفلسطيني وفي الشتات، مشيدًا بمقاومته الباسلة التي تجلت في كل هذه الساحات، والتي استبسلت في تصديها لإرهاب الاحتلال الإسرائيلي وعدوانه السافر على أبناء شعبنا، ابتداء من الشيخ جراح وانحاء القدس المختلفة، مرورًا بالعدوان الهمجي الذي استهدف شعبنا في قطاع غزة، وليس انتهاءا ببطشه في أنحاء الضفة المختلفة، وكذلك عنصريته المنفلتة تجاه شعبنا داخل إسرائيل.

وقال الحزب، إنه وبعد توقف العدوان العسكري المباشر على قطاع غزة الصامد، داعيًا إلى ضرورة استثمار ما جرى سياسيا، وبخاصة وقف السياسة العنصرية والتعسفية للاحتلال في القدس تجاه أبناء شعبنا وممتلكاتهم ومقدساتهم، وكذلك  وقف الاستيطان والتوسع، ورفع الحصار عن قطاع غزة ووقف معاناة أبنائه، وكذلك استغلال الزخم الدولي المتصاعد من أجل وضع سقف زمني وآلية دولية لإنهاء الاحتلال.

وأكد بأن ضمان تحقيق ذلك، لن يتأتى إلا من خلال تعزيز الوحدة والتلاحم الوطني ومواصلة المقاومة الشعبية والانتفاضة  الشاملة بمشاركة كل قطاعات شعبنا الفلسطيني، وبما يتناسب وخصوصية كل ساحة، وهو الأمر الذي يستدعي الإسراع في تشكيل القيادة الموحدة التي تنظم جماهير شعبنا، وتدير انتفاضته وحالة الاشتباك مع الاحتلال الاسرائيلي على المستويات كافة.

وقال الحزب، إن الملحمة البطولية التي سطرها ابناء شعبنا ومقاومته الباسلة للاحتلال، والتي عززت من وحدته الميدانية، تستوجب ترسيخها في مختلف المجالات والميادين وصولاَ، لإنهاء الانقسام وتعزيز وتطوير وتفعيل منظمة التحرير الفلسطينية وبالتنسيق الكامل والشراكة مع كل القوى الفلسطينية كافة.

كما يستدعي أيضا تطوير وتعميق العلاقة مع تجمعات شعبنا الفلسطيني في الشتات، ومع الأحزاب والقوى المختلفة المؤيدة والمناصرة لحقوق شعبنا، بما يضمن تعزيز وتطوير الزخم الشعبي الداعم لشعبنا والذي تنامى في مختلف أنحاء العالم.

وأكد الحزبـ على ضرورة مقاطعة المنتوجات والمواد الإسرائيلية في عملية إعادة إعمار غزة، وضرورة الإسراع في عملية الاعمار بجهود شعبنا واصدقائه في العالم، فضلاَ عن الشقيقة مصر والدول العربية الأخرى.

وحيا الحزب، شهداء شعبنا كافة، كما تمنى الشفاء العاجل لجميع الجرحى وبالحرية لأسرانا البواسل.