خالد يدعو الى تشكيل لجان الحماية الشعبية في الريف في موسم قطف الزيتون

تابعنا على:   19:38 2013-10-05

أمد / دعا تيسير خالد ، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الى تشكيل لجان الحماية والمقاومة الشعبية في الريف للدفاع عن المواطنين ، الذين يتعرضون لاعتداءات عصابات دفع الثمن وقطعان المستوطنين في موسم قطاف الزيتون من كل عام .

جاء ذلك بعد أن أقدم المستوطنون صباح اليوم السبت على اقتلاع اكثر من 100 شجرة زيتون في منطقة دير شرف على بعد مئات الامتار من مستوطنة "شافي شمرون" شمال غرب نابلس . وبعد أن قام عدد من المستوطنين بالاعتداء على المواطنين من قرية جماعين جنوب نابلس واجبروهم على مغادرة اراضيهم تحت تهديد السلاح ومنعوهم من قطف ثمار الزيتون .

وحمل تيسيير خالد الإدارة الأميركية بشكل خاص مسؤولية الضغط على حكومة اسرائيل ، من أجل وقف عنف المستوطنين ، الذي يتواصل بحماية جيش الاحتلال ، وأكد في الوقت نفسه على الحاجة الملحة لتشكيل لجان حماية ذاتية ولجان حراسة شعبية للتصدي لقطعان المستوطنين ، وحمل الحكومة والقوى السياسية مسؤولية الوقوف الى جانب المواطنين وتقديم كل اشكال الحمابة والدعم لهم من خلال المشاركة الواسعة في هذه اللجان ومن خلال الأعمال التطوعية الواسعة ، ودعا الحكومة الى توفير اوسع رقابة دولية على وجرائم المستوطنين وتواطؤ جيش الاحتلال معهم ، من خلال زيارات منتظمة تقوم بها وفود البعثات الدولية في القدس وفي رام الله للمناطق المستهدفة بعنف وانتهاكات قطعان المستوطنين بشل عام وعصابات دفع الثمن بشكل خاص وللإطلاع على ما توفره لهم قوات الاحتلال من دعم ومساندة وتغطية على انتهاكاتهم وجرائمهم .

 

 

اخر الأخبار