أسباب حرقة العين ونزول الدموع

تابعنا على:   10:14 2021-05-08

أمد/ تعتبر حرقة العين من أبرز الأعراض التي تواجه الكثير من الأشخاص خاصة في وقت ما بين الفصول وتستمر على مدار اليوم، وتتسبب في نزول الدموع من العين وعدم القدرة على فتحها، ما يثير التساؤل حول السبب في هذه الحرقة المستمرة من وقت لآخر، وهل تعود إلى سبب مرضى بالعين أم للتعرض للأتربة والعوامل الجوية السيئة ، أو شاشات التلفاز أو الكمبيوتر.

ووفقًا لموقعhealth line  الطبي، فإن هناك أسبابا كثيرة للشعور بالحرقة والدموع وليس بالضرورة التعرض للأتربة أو الطقس السيئ، ومن أبرز هذه الأسباب:

1- جفاف في العينين.

2- التهابات في الملتحمة أو القرنية.

3- التهاب في الجفون.

4- ملامسة العين المباشرة لمواد كيميائية مثل المنظفات أو غسول الوجه.

5- الإصابة بعدوى فطرية أو بكتيرية أو فيروسية فى العين.

6- التعرض لهواء ملوث كوجود الغبار أو دخان السجائر.

تشخيص حرقان العين

من المهم تحديد السبب الكامن وراء حرقان العين، باستشارة الطبيب فى أسرع وقت.

ويبدأ الطبيب فى متابعة التاريخ المرضى والأعراض التى يشعر بها المريض ومتى بدأت والظروف والأشياء التى تجعل حالته أسوأ، وكذلك يراجع الطبيب الأدوية التى يتناولها الشخص والتى يمكن أن تسبب حرقان العين مثل: مضادات الاحتقان.

ويقوم الطبيب أيضًا بإجراء فحص للعين عن علامات الجفاف بالمعدات الخاصة بذلك، وقد يضع لك قطرات تساعد على مراقبة تدفق الدموع ومستويات الرطوبة في العين.

وأوضح الموقع، أن الغلاف الدمعى هو الذى يغطى سطح القرنية من الخارج ويجب أن يكون سليما من أجل حماية العين وللمساعدة في رؤية مثالية، ولهذا لا بد من استشارة الطبيب المختص للتعرف على سبب الإصابة والبدء في طريقة العلاج الذى يحددها المرض المصاب به الشخص، حيث تختلف ما بين قطرات العين أو المراهم المضادة للفطريات، وغيرها من العلاجات الأخرى التي يحددها الطبيب.

كلمات دلالية

اخر الأخبار