فتح ترد على دعوة حمد بن جاسم لتخلي الرئيس عباس عن السلطة

تابعنا على:   18:04 2021-05-04

أمد/ رام الله: انتقدت حركة فتح، الدعوة التي أطلقها رئيس الوزراء القطري السابق حمد بن جاسم، للرئيس الفلسطيني محمود عباس بشأن التخلي عن السلطة والتي أثارت جدلاً واسعاً بين الفلسطينيين.

وقال منير الجاغوب رئيس المكتب الاعلامي في مفوضية التعبئة والتنظيم لحركة فتح، إن محمود عباس رئيس منتخب من الشعب الفلسطيني، وجاء إلى منصبه بانتخابات فلسطينية حرة ونزيهة، على عكس مغتصبي السلطة في بلدانهم.

وأضاف الجاغوب،: "نحن كفلسطينيين لا نتدخل بالدول العربية وما يحدث بداخلها، ولا يحق لأحد ابداء رأيه في قضايا تخص الشعب الفلسطيني وقيادته، ونحن نحترم كل وجهات النظر والنصائح التي تأتي مباشرة إلينا وليس عبر وسائل الإعلام".

وأضاف الجاغوب: "أي نصيحة تكون عبر وسائل الإعلام فهي ملغومة ومدسوسة ومن خلفها أهداف وهي مغرضة، شعبنا تحت الاحتلال ومع ذلك أجرى انتخابات وقيادته منتخبة، أما غيرنا فليس لديها انتخابات ولم يجري في تاريخه انتخابات ويجلس على الكرسي اغتصاباً".

وفي وقت سابق، قال رئيس الوزراء القطري السابق حمد بن جاسم، إن الفلسطينيين عادوا مع الإعلان عن تأجيل الانتخابات التشريعية إلى نقطة الصفر، مشيراً إلى أن أسباب تأجيل عباس الانتخابات واضحة.

وأضاف المسؤول القطري: "ما أريد أن أقوله هو أنه من واجب الرئيس في ظل الظروف الراهنة وفي هذه المرحلة من العمر أن ينقل السلطة بشكل سلمي وديمقراطي"، متابعاً: "المرحلة القادمة تحتاج إلى قيادة شابة، تستطيع أن تقود الشعب الفلسطيني إلى بر الأمان في كل المجالات والمباحثات".

الجدير ذكره، ان تصريحات حمد بن جاسم أثارت غضباً فلسطينياً شعبياً عارماً، واعتبرت بمثابة تطاول على القيادة الفلسطينية، فيما تلتزم الفصائل والسلطة الفلسطينية الصمت حتى اللحظة على تصريحات المسؤول القطري.

اخر الأخبار