الشرطة الألمانية تطالب بحظر التظاهرات لانتهاكها القانون

تابعنا على:   15:00 2021-05-03

أمد/ برلين: دعا اتحاد الشرطة الألمانية إلى فرض حظر على مستوى البلاد على تجمعات "التفكير الجانبي" لانتهاك القانون فيها والذى يتم بشكل دائم، لأن المشاركين لا يرتدون قناعًا ولا يحتفظون بالحد الأدنى من المسافة، ويتم التعدي على ضباط الشرطة.

وقالت نقابة الشرطة في بيان لها: على السياسيين والقضاء ضمان عدم حدوث مثل هذه التجمعات إذا كان واضحًا منذ البداية أن المشاركين لن يلتزموا بالمتطلبات، وإلا فإن ضباط الشرطة سيتعين عليهم التعامل مع "المفكرين الجانبيين" ويتعرضون لاستيائهم.

ولم يعد من الممكن شرح سبب إرسالهم إلى منازلهم، من ناحية، بسبب حظر التجول الليلى في الساعة 10 مساءً، بينما سُمح للناس في نفس الوقت في الأول من مايو في برلين بالتظاهر حتى وقت متأخر من الليل، وامتثالًا لحظر التجوال، يمكنك التظاهر من الخامسة صباحًا حتى العاشرة مساءً.

وكان أنصار حركة "التفكير الجانبي" يوم السبت في برلين نظموا تظاهرة تحت شعار "لا لرأس المال - المقاومة العالمية! اليسار ضد تعسف كورونا " في منطقة ليشتنبرج في الأول من مايو.

ووفقًا لصحيفة Berliner Morgenpost، رفعت الشرطة شكاوى ضد حوالى 60 من بين 300 إلى 400 مشارك لخرقهم أنظمة كورونا، وفى مدن أخرى أيضًا، خرج النقاد إلى الشوارع احتجاجًا على قيود الحكومة على مكافحة الأوبئة.

في مسيرات "التفكير الجانبي"، هناك دائمًا مشاحنات بين المشاركين وضباط الشرطة، وفى الأسبوع الماضي، وضع المكتب الاتحادي لحماية الدستور الحركة تحت المراقبة وخشيت الهيئة من انتشار نظريات المؤامرة خلال احتجاجات "المفكرين الجانبيين" ضد سياسة كورونا للحكومة الفيدرالية بعد انتشار الوباء.

اخر الأخبار