مصر: مشادة حادة بعد تجاهل "موسى" دور «عاشور» في الكلام

تابعنا على:   11:06 2013-11-07

أمد/ القاهرة: شهدت الجلسة المسائية لـ«لجنة الـ50» لتعديل الدستور المصري، الأربعاء، مشادة حادة بين عمرو موسى، رئيس اللجنة، وسامح عاشور، عضو لجنة الحوار، نقيب المحامين، بسبب ما اعتبره «عاشور» تجاوزا لدوره في الكلمة بعد طلبه للكلمة أكثر من مرة.

وقالت مصادر شاركت في الاجتماع  إن «عاشور» انفعل  بشدة، واحتد في الحديث عند مخاطبته رئيس اللجنة، اعتراضًا على تجاوزه وعدم إعطائه الكلمة، لطرح أمر التصويت على بقاء مجلس الشورى من عدمه.

وأضافت المصادر أن نقيب المحامين حاول أخذ الكلمة أكثر من مرة قبل انفعاله وسط تجاهل عمرو موسى له، وإعطاء الكلمة لرئيس الحزب المصري الديمقراطي محمد أبوالغار، فصرخ عاشور في وجه «موسى» قائلا : «أنت إزاي تتجاهلني كده، مش سامح عاشور اللي يحصل معاه كده».

فرد «موسى» قائلا: «أنا أعطيتك الكلمة من قبل، وهذا حق لي، وعلى ذلك نقطة نظام»، ثم أعطاه الكلمة، بعدها تم التصويت على مناقشة مجلس الشورى من عدمه، وقررت أغلبية الأعضاء إرجاء حسم بقاء مجلس الشورى من عدمه إلى جلسة الخميس.

وأدى ارتفاع صوت عاشور الذي وصل إلى خارج القاعة إلى لفت انتباه العاملين ورجال الأمن خارجها وكان مرتفعا للغاية وسط محاولة عدد من الأعضاء لتهدئته.

اخر الأخبار