بعد ارتفاع إصابات "كورونا"..

بدء سريان الإغلاق الجزئي ومنع حركة المركبات في قطاع غزة- صور

تابعنا على:   10:34 2021-04-02

أمد/ غزة: بدأ صباح يوم الجمعة،  سريان الإغلاق الجزئي لمواجهة مواجهة انتشار فايروس كورونا الجديدة، والتي أعلنت عنها داخلية حماس.

ومُنعت حركة المركبات منذ ساعات صباح الجمعة، مع السماح لمشي المواطنين في مناطق تواجدهم، وفتح المحال التجارية والغذائية.

 وكان، المتحدث باسم داخلية حماس إياد البزم، أعلن الخميس، إغلاق صالات الأفراح بشكل كامل، وإغلاق الأسواق الشعبية الأسبوعية في جميع المحافظات، ومنع حركة المركبات بكافة أنواعها في جميع المحافظات يومي الجمعة والسبت.

وأشار البزم، خلال مؤتمر صحفي، في إطار مواجهة تطورات الحالة الوبائية لفيروس كورونا في قطاع غزة، إلى التشديد على قرار منع إقامة بيوت العزاء وحفلات الأفراح في الشوارع العامة، أو داخل البيوت.

كما وأكد البزم، تشديد إجراءات الإغلاق الليلي اليومي عند الساعة التاسعة مساء، واتخاذ إجراءات مُشددة بحق المخالفين.

وذكر البزم بأن المتابعة اليومية على كافة القطاعات والمنشآت الخدماتية، وسنعمل على إغلاق المنشآت المخالفة.

ودعت داخلية حماس، المواطنين لاتخاذ أقصى درجات الوقاية والسلامة وسنكون أمام تقييم جديد يوم الثلاثاء المقبل.

وأردفت: "إذا تواصل عدد الإصابات في الارتفاع سنعمل على اتخاذ قرار الإغلاق الشامل، حتى لا نصل للإغلاق الشامل ندعو للالتزام بالإجراءات الوقاية والسلامة".

وبدوره، قال د.أشرف القدرة المتحدث باسم صحة حماس خلال المؤتمر الصحفي لمركز الاعلام والمعلومات الحكومي، إن وزارته، بذلت جهوداً مضنية خلال الفترة السابقة من كافة الجهات ذات العلاقة في اطار مواجة الجائحة توجت بتثبيط الوباء وتخطى الموجة الاولى.

وأكد، بأن بعد الموجة الاولى شهد قطاع غزة انخفاض منحنى الاصابات واصبحت كل المناطق مصنفة بالاخضر بما يعني تسجيل اقل من ٥٠ اصابة.

وأضاف: "بقيت اعين وزارة الصحة ولجانها المختصة مفتوحة تراقب تطورات الحالة الوبائية محليا ودوليا وتأثيرات ذلك على قطاع غزة".

وذكر، خلال الاسابيع الماضية بدأت المؤشرات تشير الى تطور خطير ومتسارع في المنحنى الوبائي في قطاع غزة

كما وأردف، بأن اللجان المختصة فيصحة حماس، تابعت بقلق خطورة وتسارع الارتفاع في منحنى الاصابات من 154 اصابة في الاول من مارس الى 1081 اصابة اليوم الاول من نيسان اي ان الزيادة كانت من من 9% الى 29% من الفحوصات اليومية.

وسجلت وزارة الصحة زيادة ملحوظة وخطيرة في حالات الدخول للمستشفيات من 56 حالة في الاول من مارس الى 203 حالة في الاول من نيسان وكذلك الحالات الخطيرة والحرجة ارتفعت من 33حالة الى 124 حالة اليوم.

كما شهد قطاع غزة 69 حالة وفاة كان منها 8 حالات اقل من 50 عاما وهؤلاء ليسوا ارقاما احصائية ولكنهم خسارة كبيرة للمجتمع.

وخلال الايام السابقة بدأت بؤر التفشي في قطاع غزة تتمدد  جراء التراخي في الالتزام بالضوابط الصحية من المواطنين والمؤسسات وظهور الطفرة الجديدة في المجتمع.

وقال القدرة:"عدم التقيد بالضوابط الصحية في المناسبات الاجتماعية كالافراح وبيوت العزاء والتجمعات والاسواق الشعبية والقطاعات المختلفة سمحت بصعود المنحنى الوبائي وزيادة نسبة الاصابة في المجتمع".

وتوقعت اللجان المختصة في صحة حماس، بأن يشهد قطاع غزة مزيد من الاصابات اليومية وكذلك حالات الدخول للمستشفيات خلال الايام المقبلة

ورفعت الصحة، على ضوء تقييم الحالة الوبائية ومؤشراتها مجموعة من التوصيات خلية الازمة من أجل كسر حدة الانتشار وحفظ الارواح وقد تم التوافق على جملة من الاجراءات التي سيعلن عنها.

وتابعت خلية الأزمة بصحة حماس، تطورات الحالة الوبائية وما تتطلبه من جهود طبية على مستوى الكادر البشري والتجهيزات الطبية وتعظيم انتاج الاكسجين وتؤكد على خطورة وحساسية الايام القادمة.

وقال القدرة: "نهيب بالجميع الى التعامل باعلى درجات المسؤولية وتضافر الجهود بالالتزام التام باجراءات السلامة والوقاية من اجل الخروج من هذه المرحلة بأقل الخسائر".

وتابع: نهيب بالجميع الالتزام التام بارتداء الكمامة والتباعد الجسدي وتطهير الايدي للمحافظة على انفسهم وعدم التسبب في العدوى للاخرين، ونهيب بكافة المواطنين بالمحافظة على اجراءات السلامة والوقاية لكبار السن وضعيفي المناعة وذوي الامراض المزمنة وضمان عدم انتقال العدوى اليهم".

وأضاف: "نهيب بكافة المصابين المعزولين منزليا بالبقاء في منازلهم طيلة فترة العزل المقرة من وزارة الصحة وعدم التسبب في تمدد بؤر التفشي في المجتمع".

ونوه القدرة، على كافة المواطنين الذين تزيد اعمارهم عن ال55عاما التوجه لمراكز التطعيم لتلقى اللقاح ضد فيروس كوفيد19 من اجل الحفاظ على حياتهم وسلامة المجتمع.

اخر الأخبار