تنمية نابلس تعقد مؤتمري "حالة" وتؤكد استمرار تقديم الخدمات للنساء المعنفات

تابعنا على:   10:56 2021-03-14

أمد/ نابلس: عقد قسم الأسرة في مديرية التنمية الاجتماعية بنابلس في الضفة الغربية، والشركاء  في المحافظة والشرطة في مقر محافظة نابلس، مؤتمر "حالة" لقضيتين لتقييم وفحص الخطورة ووضع خطة عمل.

 وقالت مرشدة حماية المرأة في تنمية نابلس رناد السيد ، إن قسم الأسرة في مديرية نابلس مستمر في تقديم الحماية للنساء في ظل الظروف الطارئة، لتقديم خدمات الحماية والدعم حيث تم عقد مؤتمري حالة إيمانا بقضايا المرأة وحقوقها،وتمكننا من إعادة دمج حالة مع أسرتها ، وتم تحويل حالة إلى مركز الحماية.

وتابعت السيد، أن هذا العمل يأتي ضمن سلسلة مؤتمرات الحالة تم عقدها في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها شعبنا، ورغم الاغلاق فإن هذه القضايا بحاجة لمعالجة فورية وسريعة وهذا ما نقوم به مع الشركاء.

وأضافت أن العمل الإنساني ضمن أولويات العمل المهني لوزارة التنمية وخاصة قضايا العنف ضد المرأة حيث يزداد العنف الأسري نتيجة  الضغط والحجر الصحي على الأسر في ظل  انتشار فيروس كورونا .

 وأشارت، تم تحقيق كافة جوانب خطة التدخل الإرشادية المتكاملة للحالتين وأن وزارة التنمية الاجتماعية وضمن رؤيتها التنموية تهدف إلى حماية ورعاية النساء المعنفات وتمكينهم واعادة دمجهم باسرهم ومجتمعاتهم.

 وأكدت، أن العمل مستمر في ظل جائحة كورونا ضمن خطة طواريء، لحماية النساء من العنف في ظل كورونا.

ومن جانبها شددت مديرة النوع الاجتماعي بالمحافظة ساجدة الكايد نحن على استعداد دائم  لتسهيل العمل  خلال هذه الجائحة بالتعاون مع الشركاء، بينما أكد الرائد جهاد حشايكة من وحدة حماية الأسرة على الجاهزية العالية لتوفير حماية النساء.

اخر الأخبار