عبد الهادي :في سوريا ليس لدينا أي أجندة في أي بلد عربي

تابعنا على:   19:26 2013-11-06

أمد / دمشق : التقى السفير أنور عبد الهادي مدير الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية مع معالي الدكتور علي حيدر وزير شؤون المصالحة السورية ودار الحديث حول آخر تطورات الاجتماعات الدولية للتحضير لمؤتمر جنيف 2 وتم التأكيد على ضرورة العمل سريعاً لعودة المخيمات الفلسطينية إلى سابق عهدها من الأمن والامان وضرورة دخول المواد الغذائية لأهالي المخيمات المتبقين والافراج عن المعتقلين غير المتورطين بالسرعة القصوى مؤكداً الوزير حيدر أنه يبذل جهوداً وباستمرار لإعادة الاستقرار للاجئين الفلسطينيين لأن الموقف الفلسطيني موقف يحترم لأنه حيادي .

ومن جهته أكد السفير عبد الهادي على الموقف الفلسطيني الداعم لكافة الجهود لعقد مؤتمر جنيف 2 من اجل الحل السياسي وعودة سوريا إلى الاستقرار والأمان .

كما أكد عبد الهادي بأن الموقف الفلسطيني واضح بعدم التدخل بالشؤون الداخلية للدول العربية مؤكداً على ما قاله الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين بقول كلمة الخير بين جميع الأطراف وليس لدينا أجندة في أي بلد عربي واتفقنا على استمرار تنسيق الجهود في الاسراع لعودة الخدمات للمخيمات الفلسطينية وتسوية أوضاع الراغبين وخروج المسلحين من المخيم.

اخر الأخبار