حرية يطالب المجتمع الدولي بالتدخل لوقف إسرائيل في مسار الانتخابات

تابعنا على:   15:35 2021-03-02

أمد/ غزة: طالب تجمع المؤسسات الحقوقية (حرية) الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن ورئيس مجلس حقوق الانسان وهيئات وشخصيات دولية واقليمية بالتدخل العاجل من أجل وقف حملات المطاردة والملاحقة والاعتقالات للعناصر الراغبة في الترشح للانتخابات الفلسطينية التي تقوم بها سلطات الاحتلال الاسرائيلي، وذلك في رسالة وجهها لتلك الجهات اليوم، كما طالب بالضغط عليها بعدم التدخل في الشؤون الداخلية الفلسطينية، وعدم محاولة التأثير في نتائج الانتخابات.

وقال التجمع في رسالته، إننا نعبر لكم عن بالغ قلقنا واستنكارنا إزاء تصاعد حملات الاعتقال والتحقيق  والتعذيب التي تنفذها سلطات الاحتلال الاسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة بحق الشخصيات الراغبة في الترشح للانتخابات التشريعية الفلسطينية، من أجل الضغط عليهم من أجل عدم الترشح وتهديهم بالملاحقة والاعتقال  وذلك في اعقاب الاتفاق الفلسطيني على إجراء الانتخابات العامة في الاراضي الفلسطينية، في 22 مايو المقبل.

وأشار إلى أنه وفقاً لمتابعة التجمع؛ فإن هذه الاعتقالات جاءت بعد عشرات من الاستدعاءات والاتصالات الهاتفية لجهاز المخابرات التابع لسلطات الاحتلال الإسرائيلية مع قيادات وأعضاء في الفصائل الفلسطينية والأسرى المحررين تحذرهم فيها من الترشح للانتخابات بأي شكل من الأشكال، وهي محاولات من قبل سلطات الاحتلال الاسرائيلي للتدخل في الشؤون الداخلية الفلسطينية بهدف التأثير على مسار الانتخابات الفلسطينية بشكل كبير من خلال هذه الحملات، والاعتقالات المخالفة لكافة القوانين والأعراف الدولية، وتأتى هذه الاعتقالات بهدف خلط الأوراق الداخلية الفلسطينية في مخالفةٍ واضحة وصريحة للقرارات الدولية التي تحظر ذلك.

اخر الأخبار