رام الله: جمعية المستهلك تطلق حملة بدنا التطعيم

تابعنا على:   16:53 2021-03-01

أمد/ رام الله: أطلقت جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة، حملة "التطعيم حقنا بدنا التطعيم" للضغط والتأثير على جهات الاختصاص الحكومية، من أجل توفير التطعيم ضد الكورونا لكل المواطنين الفلسطينين، والاعلان عن شفافية الإجراات من حيث المستحقين ومن الذين تلقوا التطعيم والضغط على نموذج تعبئة البيانات؛ للوصول إلى أحقية التطعيم.

وقال صلاح هنية رئيس الجمعية، إن عشرات المخاطبات وصلت الجمعية تدعو إلى توفير التطعيم وتبيان الإجراءات بخصوص التطعيم دون النظر لمصدر بلد المنشأ لأن هذا الامر تخصصي مهني يتعلق برؤية الجهات الحكومية المختصة خصوصًا أننا نتلقى أنواع مختلفة من المطاعيم منذ الطفولة المبكرة حتى الشيخوخة، ولا نتابع بلد المنشأ لهذه المطاعيم، بالتالي نحن نطالب بحق إنساني أساسي يترتب على الحكومة توفيره ويكون مضمون لنحقيق الهدف منه.

وذكر هنية، أن تصاعد المنحنى الوبائي وزيادة الاصابات والوفيات ونسبة اشغال اسرة المستشفيات يتطلب إجراءات خلاقة، وليس البقاء في دائرة الانتظار دون جواب أو توضيح يذكر.

وحسب احلام العبد نائب رئيس الجمعية، اعتبرت أن التأخير يرفع القلق لدى المواطن الفلسطيني خصوصا الأسر التي تضم كبار السن ذوي الامراض المزمنة والتي تشكل خطورة بالغة وادخال حتى الشباب الى المستفيات لاحتياجات الاوكسجين والبقاء تحت الرعاية الحثيثة، من هنا جاء القلق الشعبي والضغط من قبلنا من أجل توفير التطعيم.

اخر الأخبار