شرطة ميانمار تشن حملة على الاحتجاجات ومقتل شخصين

تابعنا على:   09:07 2021-02-28

أمد/ نايبيداو - وكالات: قال طبيب وسياسي إن شرطة ميانمار قتلت بالرصاص متظاهرين اثنين يوم الأحد وأصابت عدة محتجين آخرين خلال حملة لإنهاء الاحتجاجات المستمرة منذ أسابيع على الانقلاب العسكري الذي شهدته البلاد في الأول من فبراير.

وقال السياسي كياو مين هتيكي لرويترز من مدينة داوي في جنوب البلاد إن الشرطة فتحت النار في المدينة مما أسفر عن مقتل متظاهر وجرح عدة متظاهرين آخرين.

وذكرت مؤسسة داوي وتش الإعلامية أيضا أن شخصا واحدا على الأقل قتل وأصيب أكثر من 12 آخرين.

وقال طبيب بمستشفى في مدينة يانجون الرئيسية إن شرطة المدينة فتحت النار على متظاهرين وإن المستشفى استقبل رجلا واحدا مصابا بعيار ناري في الصدر مضيفا أنه توفي في وقت لاحق. وأوردت مؤسسة مزيما الإعلامية نبأ وفاة المتظاهر أيضا.

ولم ترد الشرطة ولا المتحدث باسم المجلس العسكري الحاكم على طلبات للتعقيب.

وتشهد ميانمار فوضى منذ شهر عقب استيلاء الجيش على السلطة واحتجازه لزعيمة البلاد المنتخبة أونج سان سو تشي ومعظم قيادات حزبها بدعوى تزوير الانتخابات التي شهدتها البلاد في نوفمبر وفاز بها حزب سو تشي بنتيجة ساحقة.

اخر الأخبار