الحمد الله: الحكومة مستمرة في جهودها للنهوض بنوعية الخدمات المقدمة في قطاع الصحة

18:29 2013-11-06

أمد/ رام الله:  أكد رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله على تكامل الادوار بين قطاعي الحكومة والخاص وباقي مقدمي الخدمات الصحية، في سبيل اصلاح وتطوير قدرات القطاع الصحي، وتقديم الخدمة الصحية الجيدة الملائمة لكافة المواطنين.

جاء ذلك خلال كلمته له القاها في المؤتمر الاول لاتحاد المستشفيات الاهلية والخاصة الفلسطينية، وبحضور وزير الصحة د. جواد عواد.

وقال الحمد الله ان الحكومة عملت خلال الفترة السابقة على توسيع البنية التحتية لمؤسسات قطاع الصحة من خلال إنشاء وإعادة تأهيل وتحديث شبكة من المستشفيات والعيادات والمستوصفات في كافة المحافظات، بالإضافة إلى توفير الأجهزة والمعدات الطبية اللازمة، والعمل على توفير اجهزة طبية عالية الجودة لخلق قطاع صحي متكامل.

وثمن الحمد الله استمرار جهود وزارة الصحة في النهوض بقطاع الصحة في مختلف المحافظات، وذلك لتعزيز ثقة المواطن بمؤسسات الصحة الفلسطينية، وللمساعدة في تلبية الاحتياجات وتخفيض تكاليف التحويلات الى الخارج.

واضاف الحمد الله ان الحكومة  نفذت وستنفذ العديد من المشاريع التطويرية، لدعم المناطق المسماة "ج" التي تقع ضمن أولويات الحكومة  لتعزيز قدرة اهلها على البقاء والصمود، بالرغم من الواقع المأساوي الذي يفرضه الاحتلال عبر الاستيطان، الذي يؤثر سلبا على كافة المجالات المختلفة كالصحة والتعليم والطرق والمياه، وكل ما شأنه أن يشكل عونا أساسيا للمواطنين.

من ناحيته، قال وزير الصحة د. جواد عواد ان وزارة الصحة تعمل على تفعيل الدور الرقابي لوزارة الصحة، وإتباع نظام النقاط في تقييم المستشفيات والمرافق الصحية، لتكون في السيرة الذاتية لكل مستشفى حتى تكون مخرجات الاداء هي الاساس في التقييم، بالاضافة الى تشجيع الاستثمار في القطاع الصحي، وتشجيع استقطاب الكفاءات للعمل في فلسطين.