إحياء يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني في جنوب إفريقيا نهاية الشهر الحالي

تابعنا على:   17:16 2013-11-06

أمد/ رام الله : التقى السفير د. مازن شامية، مساعد وزير الخارجية لشؤون آسيا وإفريقيا وأستراليا، في مقر وزارة الخارجية الفلسطينية في رام الله اليوم الأربعاء السفير ماكاليما، سفير جمهورية جنوب إفريقيا لدى دولة فلسطين. وتناول الحوار أولاً تقدير الجانب الفلسطيني لموقف جنوب إفريقيا الثابت والداعم للقضية الفلسطينية الذي أعلن عنه رئيس جنوب إفريقيا جايكوب زوما في خطابه الأخير في الأمم المتحدة ووزيرة خارجية جنوب إفريقيا خلال الحملة الدولية لإطلاق سراح مروان البرغوثي والأسرى الفلسطينيين من سجون الإحتلال الإسرائيلي كما أكده ممثل جنوب إفريقيا لدى الأمم المتحدة في خطابه. ثم إنتقل السفير شامية للحديث عن آخر تطورات المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين،وأطلع الضيف على التطورات في ملف المفاوضات وإستمرار إسرائيل في إجراءاتها الإستفزازية والمدمرة لعملية السلام، المتمثلة  بإستمرار البناء في المستوطنات والتحريض على الإقتحام والسيطرة على المقدسات وبخاصة المسجد الأقصى. الأمر الذي يقود المنطقة إلى حرب دينية تتحمل إسرائيل المسؤولية عنها. وأكد  شامية على إصرار القيادة الفلسطينية إعطاء المفاوضات مدة التسعة شهور التي تم التوافق عليها، وأن على الدول الصديقة لفلسطين الضغط على الجانب الإسرائيلي من أجل إلزامه بالتوقف عن ممارساته التي تنتهك حقوق الفلسطينيين وتعرض المفاوضات للفشل. 

          من جانبه أكد السفير ماكاليما على أن موقف جنوب إفريقيا ثابت وواضح بخصوص دعم الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة. وعبر السفير عن عدم تفاؤل بلاده بالمفاوضات التي تجري بين فلسطين وإسرائيل، في ظل الإنتهاكات الإسرائيلية المستمرة لحقوق الفلسطينيين. وأخيراً نوه سفير جنوب إفريقيا إلى عزم بلاده إحياء يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني في جنوب إفريقيا نهاية الشهر الحالي ودعوة شخصيات فلسطينية للمشاركة في هذه الفعاليات.