الأمم المتحدة: على ماليزيا عدم ترحيل لاجئي ميانمار

تابعنا على:   14:46 2021-02-12

أمد/ كوالالمبور: ذكرت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، أنه يتعين على ماليزيا عدم ترحيل اللاجئين، وذلك بعدما أعلنت عزمها على إعادة 1200 من مواطني ميانمار إلى بلادهم.

وأضافت يانتي إسماعيل المتحدثة باسم مفوضية شؤون اللاجئين في كوالالمبور، في بيان لها يوم الجمعة: "مبدأ عدم الإعادة القسرية يسري في ماليزيا أيضا في إطار القانون العرفي الدولي الملزم لجميع الدول".

وأكد خير الله داوود، المدير العام للهجرة في ماليزيا، يوم الخميس أنه سيجري ترحيل 1200 من مواطني ميانمار، دون أن يذكر إن كان بينهم لاجئون.

وكانت وكالة "رويترز" نقلت عن مسؤولين ومصادر لها هذا الأسبوع أن ماليزيا وافقت على إعادة هؤلاء اللاجئين بعدما عرض جيش ميانمار، الذي استولى على السلطة في انقلاب أول فبراير، إرسال ثلاث سفن بحرية لنقل المواطنين المحتجزين في ثلاثة مراكز احتجاز.

ولا تعترف ماليزيا رسميا باللاجئين، وتتعامل مع كل من يصل دون أوراق رسمية على أنه مهاجر غير شرعي.

وتؤوي ماليزيا أكثر من 154 ألفا من طالبي اللجوء القادمين من ميانمار. وعبرت جماعات مدافعة عن الحقوق عن قلقها بشأن سلامة لاجئي ميانمار بعد الانقلاب العسكري.