القدس: المفتي العام يدين منع أعمال الترميم في المسجد الأقصى

تابعنا على:   13:15 2021-01-26

أمد/ القدس: أدان المفتي العام للقدس والديار المقدسة، رئيس مجلس الإفتاء الأعلى، الشيخ محمد حسين، ومفتو المحافظات، منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي، أعمال الترميم في المسجد الأقصى المبارك والتي تشرف عليها لجنة الإعمار في مديرية الأوقاف الإسلامية في القدس.

كما أدان المفتون خلال اجتماع يوم الثلاثاء، منع سلطات الاحتلال لجنة إعمار الخليل من استكمال أعمال الترميم والصيانة في المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل، مؤكدين أن المسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي الشريف هما للمسلمين وحدهم لا يشاركهم فيهما أحد، ولا يحق لغيرهم التدخل في شؤونهما.

وعلى الصعيد ذاته؛ حذر المفتون من مخطط استيطاني لتحويل قصر المفتي الحاج أمين الحسيني -رحمه الله- في حي الشيخ جراح في مدينة القدس إلى كنيس يهودي ومضاعفة عدد الوحدات الاستيطانية في محيطه من 28 إلى 56 وحدة استيطانية، وذلك ضمن مساعي سلطات الاحتلال الرامية إلى تهويد المدينة المقدسة، وطمس كل ما هو عربي إسلامي فيها، مطالبين المنظمات الدولية كافة بما فيها اليونسكو

بضرورة أخذ مواقف حازمة وصارمة ضد الاعتداءات التي تقوم بها سلطات الاحتلال ومستوطنوها ضد المسجد الأقصى المبارك ورواده المسلمين، وعدوانها المتواصل ضد المساجد والكنائس الفلسطينية.

وكان اجتماع دار الإفتاء قد بحث آلية عمل الدار والنهوض بها، خاصة في ظل الظروف الصعبة، وانتشار جائحة كورونا.