خارجية إيطاليا: تعيين بيناسى فى جهاز المخابرات يؤكد قيمة السلك الدبلوماسى

تابعنا على:   18:32 2021-01-22

أمد/ روما: تقدم وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، بالتهنئة للسفير بييرو بيناسي لتعيينه في مثل هذه الوظيفة الهامة، وقال دي مايو على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" معلقاً على تعيين بيناسي وكيلاً مسؤولاً عن جهاز المخابرات، إن الخطوة تعد تأكيد آخر على القيمة العظيمة للنساء والرجال في السلك الدبلوماسي الإيطالي، وفقاً لما نقلتة وكالة "نوفا" الإيطالية.

ولعب بيناسي على مدار عامين عبر قربه من رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي دورًا رائدًا في إعداد وإنجاح العديد من الزيارات والقمم الدولية، فيما يتمتع بيناسي بخبرة دبلوماسية طويلة بدأت بوزارة الخارجية الإيطالية في أواخر الثمانينات.

وقال التقرير الذى نشرته الوكالة على موقعها الإلكترونى، إن التعيين جاء بعد إبلاغ اللجنة البرلمانية لأمن إيطاليا (كوباسير) مساء أمس الخميس، ما يفتح الطريق المسدود الذى لعب دورًا غير ثانوى فى الأزمة الحكومية، حيث كان نقل المندوب إلى المخابرات أحد الشروط التي وضعها قائد حزب فيفا إيطاليا ماتيو رينزى للبقاء في الأغلبية.

وعلى مدار عامين، لعب بيناسى عبر قربه من كونتي دورًا رائدًا في إعداد وإنجاح العديد من الزيارات والقمم الدولية.

ويتمتع بيناسي بخبرة دبلوماسية طويلة بدأت بوزارة الخارجية الإيطالية في أواخر الثمانينات، من هافانا إلى وارسو إلى بروكسل، فيما كان سفير إيطاليا لدى تونس من 2009 إلى 2013، كما ترأس السفارة الإيطالية في برلين من 2014 إلى 2018.

وعبر منصب المستشار الدبلوماسي ومن خلال قمة في إيطاليا وبعثة في الخارج أسس بيناسي شبكة واسعة من العلاقات التي أضافت إلى علاقاته الممتازة مع العالم الدبلوماسي والسياسي الألماني، بداية من مجلس الأمن القومي الأمريكي واثنين من المستشارين الثلاثة هما جون بولتون وروبرت أوبراين.

وبيناسى على دراية جيدة بالعديد من الملفات الهامه مثل الأمن السيبرانى وشبكة الجيل الخامس، التي تعامل معها بشكل شخصي عدة مرات مع نظرائه من الدول الحليفة.

كلمات دلالية