أول قيادي فتحاوي يرفض قرارت عباس..

الطيراوي: أتبنى موقف نقابة المحاميين بشأن القضاء الأعلى

تابعنا على:   12:24 2021-01-20

أمد/ رام الله: عقب عضو اللجنة المركزية لحركة فتح توفيق الطيراوي، على قرارات نقابة المحاميين في مقاطعة مجلس القضاء الأعلى

وقال الطيرواي في تصريح صحفي، أنا مع نقابة المحامين في اجراءاتها لأنها نقابة مهنية ومختصة، والاكثر دراية من بعض الأشخاص اللذين يتطاولوا على هذه النقابة، وهي نقابة تضم عشرات الالاف من المحامين، وكانو شركاء في بحث قضايا السلطة القضائية ولكن لم يأخذ برأيهم وبالتالي هذه نقابة انا مسؤول عنها واعتقد انها تمثل وجهة نظر شريحة المحامين كافة".

وأكد الطيراوي، أنه يتبنى قرارات النقابة جملة وتفصيلا.

ويعتبر الطيراوي أول عضو لجنة مركزية في حركة فتح يعلن رفضه العلني لقرارات الرئيس عباس حول القضاء.

وكانت نقابة المحامين، قد قررت مقاطعة مجلس القضاء الأعلى المشكل بالقرار بقانون رقم 40 لسنة 2020 باعتباره مجلس غير شرعي.

أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الأسبوع الماضي، عدة قرارات جديدة تتعلق بالشأن القضائي، وقانون السلطة القضائية، ونشرها ديوان الفتوى والتشريع بالجريدة الرسمية "الوقائع الفلسطينية"، وهي قرارات لها قوة القانون.

وأصدر الرئيس قراراً بقانون لتشكيل محاكم نظامية جديدة، وقرارا بقانون بإنشاء قضاء إداري مستقل على درجتين، وقرارا بقانون ثالث يتعلق بإدخال تعديلات على قانون السلطة القضائية رقم (1) لسنة 2002.

 كما قرر، ترقية عددٍ من قضاة البداية إلى قضاة استئناف، وإحالة ستة قضاة إلى التقاعد المبكر بناءً على تنسيب من مجلس القضاء الأعلى الانتقالي.