سكان مدينة حمد يشكرون د. زيارة ويأملون منه التواصل العاجل مع السفير القطري

تابعنا على:   18:01 2020-11-24

أمد/ غزة: تقدم سكان مدينة حمد، يوم الثلاثاء، بالشكر لوزير الأشغال العامة والإسكان، د. محمد زيارة، على استجابته لطلب سكان حزمةQ وخاصة البنايات الثلاث، (Q5,Q6,Q7) ومعاملتهم مثل باقى سكان المدينة، تحقيقًا للعدل، وإقرارًا للمساواة بين سكان المدينة، وتخفيفًا عنهم في ظل ظروف صعبة لم يسبق أن مرت بها فلسطين بشكل عام وقطاع غزة بشكل خاص.

 وتمنى السكان من زيارة، استخدام سلطاته القانونية لتنفيذ قراره القاضى بتأجيل الأقساط عن سكان المدينة لمدة عام ينتهي في 2021/3، وذلك رفعًا للظلم عن سكان بنايات حزمة Q  

وقال السكان: "إن الانقسام لم يمنع معاليكم من متابعة مشاريع الوزارة، سواء الناشئة أو الجديدة، حيث لكم من السلطة القانونية الإلزامية لتنفيذ قراراتكم، سواء المباشرة منها أو غير المباشرة، من خلال مذكرة التفاهم لإنشاء مدينة حمد المذيلة بتوقيع وزير الأشغال العامة والإسكان، كشخصية اعتبارية تمثلها معاليكم الآن كطرف ثاني، وسيادة سفير دولة قطر ممثلة بسيادة السفير المهندس محمد العمادي كطرف أول.

وتبعوا: "إلى جانب ذلك فإن صندوق مدينة حمد ممثلًا برئيسه، الذي يتلقى راتبه من دولة قطر الدكتور يوسف الغريز لا يحق له اتخاذ أي قرار إلا بالرجوع لمعاليكم ولسيادة السفير وفق مذكرة تفاهم إنشاء مدينة حمد."

وأضاف السكان: "إننا سكان مدينة حمد عامة، وسكان حزمة Q خاصة، نأمل منكم معالي الوزير وكممثل عن القيادة الفلسطينية التواصل مع الإخوة جهة الاختصاص في دولة قطر، وحثهم على إلزام صندوق مدينة حمد ممثلًا بالدكتور يوسف الغريز الذي وقع العقد مع سكان بنايات حزمة Q.

وأردف السكان: "تنفيذ قراراتكم المتعلقة بمدينة حمد، وذلك لما يمتلكونه من نفوذ عليهم، وإبلاغهم أن عدم التزامهم بقرار الوزارة يعد إساءة لدولة قطر، عدا عن كونه إساءة لنا كفلسطينيين، ويتنافى مع عادات وتقاليد شعبنا المتكافل مع بعضه وقت الأزمات."

كلمات دلالية

اخر الأخبار