الحكومة تدعو للمشاركة بإحياء ذكرى استشهاد عرفات

تابعنا على:   20:06 2013-11-05

أمد / رام الله : وجه مجلس الوزراء خلال جلسته الأسبوعية التي عقدها اليوم في مدينة الخليل برئاسة د. رامي الحمد الله رئيس الوزراء، تحية إكبار واعتزاز إلى أبناء شعبنا في محافظة الخليل، مؤكدا أن إغلاق البلدة القديمة فيها، وتقسيم الحرم الإبراهيمي الشريف، وضمه إلى قائمة التراث اليهودي، وزرع المستوطنين في قلب الخليل وكل الاستيطان غير الشرعي فوق أي بقعة من أرضنا هي إجراءات باطلة فرضت بقوة الاحتلال.

وشدد المجلس على أن صمود شعبنا في مدينة الخليل رغم كل الممارسات العنصرية، هو تأكيد على أن شعبنا باق فوق أرضه لإقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام1967 وعاصمتها القدس.

واستمع المجلس الى تقرير من كامل حميد محافظ الخليل حول ما تتعرض له المحافظة من هجمة استيطانية وممارسات عنصرية، كما اطلع على احتياجاتها في مختلف المجالات، وأكد على أن عقد جلسته في مدينة الخليل هي لدعم صمود أهلها وتلبية احتياجاتهم حسب الإمكانيات المتاحة.

وشجب المجلس منع سلطات الاحتلال استخدام مكب نفايات المنيا بتقوع، الذي يخدم محافظات الخليل وبيت لحم وجنوب القدس، واشتراطها استخدامه من قبل المستوطنات.

كما أدان المجلس قيام الحكومة الإسرائيلية بالإعلان عن إقامة آلاف الوحدات الاستيطانية في القدس وباقي ارجاء الضفة الغربية إلى جانب قرار رئيس الوزراء الإسرائيلي ببدء التخطيط لإقامة جدار في غور الأردن، وحذر من أن سياسة الإبتزاز التي تمارسها الحكومة الإسرائيلية عبر تصعيد قراراتها الاستيطانية وفرض الوقائع على الأرض فيما تتواصل المفاوضات، تهدف إلى تدمير عملية السلام، مؤكدا أن على الإدارة الأمريكية عدم الإكتفاء بالتصريحات الرافضة للممارسات والسياسات الإسرائيلية، وإنما باتخاذ مواقف حازمة وإجبار إسرائيل على الإلتزام بقواعد القانون الدولي.

ودعا المجلس كافة أبناء شعبنا والعاملين في الوزارات والمؤسسات الرسمية إلى المشاركة الفاعلة في إحياء الذكرى السنوية التاسعة لاستشهاد القائد الرمز ياسر عرفات، والتي تصادف يوم الإثنين القادم 11/11/2013. وأكد أن هذه الذكرى تستدعي منا جميعا تحقيق المصالحة الوطنية، وإنهاء الإنقسام وإعادة اللحمة بين جناحي الوطن. وكذلك دعا المجلس الى المشاركة في فعاليات الأسبوع الوطني للشباب تحت شعار (الحرية لأسرى الحرية).

هذا ونعى المجلس الأسير الشهيد حسن الترابي الذي استشهد صباح اليوم إثر معاناته من مرض سرطان الدم، وتقدم إلى ذويه بأحر التعازي، وطالب المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لإلزام اسرائيل بالكف عن سياسة الاهمال الطبي والإفراج العاجل عن كافة الاسرى وبشكل خاص المرضى.

ورحب المجلس بتشكيل اللجنة الدولية لحرية الاسرى الفلسطينيين في جنوب افريقيا، والتي ستعمل بالتعاون مع دولة فلسطين على إطلاق حملات ومبادرات لدعم حرية الشعب الفلسطيني عموما والأسرى خصوصا، مؤكدا أن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس يولون موضوع الاسرى الاهمية القصوى، وأن تحرير كافة الأسرى من السجون الإسرائيلية، وإغلاق هذا الملف هو متطلب أساسي لأي اتفاق سلام.

وأعرب المجلس عن شكره وتقديره لقرار الحكومة البريطانية بتقديم دعم إضافي لخزينة الدولة بمبلغ 12 مليون دولار. وجدد دعوته للدول المانحة، والأشقاء العرب إلى تقديم المساعدة المالية العاجلة لتغطية العجز في الموازنة العامة، لتعزيز صمود شعبنا في مواجهة المخططات الإسرائيلية.

الى ذلك، أكد المجلس استمرار الدعم الحكومي للمحروقات ضمن الامكانات المتاحة، وبما يتلاءم مع حجم الاستهلاك في المجتمع الفلسطيني، وبما يضمن تحقيق الشراكة مع المزودين الفلسطينيين ويحفظ الصالح العام.

وقرر المجلس تشكيل لجنة وطنية للإشراف على عملية تحول فلسطين من البث التماثلي الأرضي إلى البث الرقمي مما يمكن من التغلب على العيوب الحالية والوصول إلى جودة عالية في الصوت والصورة.

وصادق المجلس على مشروع نظام تأمين الوظائف للأسرى المحررين تقديراً لنضالهم وإلتزاماً من الحكومة بتوفير الحياة الكريمة لهم. كما صادق المجلس على مشروع نظام مجلس البحث العلمي والذي يهدف إلى رسم السياسات العامة للبحث العلمي وتحديد أولوياته، وترسيخ أخلاقيات البحث العلمي ودعم الجهود لبناء القدرات في مجالات البحث العلمي المختلفة. كما يهدف هذا النظام إلى تشجيع إنشاء مراكز التميز في مؤسسات التعليم العالي ودعمها والتنسيق فيما بينها وتشجيع الباحثين على التميز في أبحاثهم.

كما صادق المجلس على مجموعة من القرارات تخص محافظة الخليل وذاك لتعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية، كصرف دفعة اغاثية بقيمة 200 الف دولار للتجار في البلدة القديمة. وافتتاح مديريات للوزارات المختلفة لاسيما وزارات الصحة والنقل العام والمواصلات والزراعة في المحافظة، وقرار بإنشاء مستشفى في شمال وجنوب الخليل، ووضع خطة لتشيط السياحة في الخليل وباقي المحافظات. الى جانب حزمة من القرارات التي تسعى لتنشيط الواقع الاقتصادي في الخليل.

اخر الأخبار