روحوا ناموا!

تابعنا على:   07:49 2020-11-23

حسن النويهي

أمد/ يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم إلى الله مرجعكم جميعا فينبئكم بما كنتم تعملون....
البحرين تطالب محمود بالاعتذار بعد ان اعاد سفيره صاغرا الي المنامه...
يعني كمان وعلي راي المثل القائل فوق حقه دقه... فوق التطبيع والسقوط بدكو اعتذار... كيف لساقط ان يطالب ساقط مثله بالاعتذار... ضربني وبكا وسبقني واشتكا... تسمي فجور وقله حيا... بيكفيكم الوحل كمان بدكوا اعتذار... محمود عباس ليس اشرف منكم لكن السؤال بشرفكم اذا عندكم شرف الم يكن هدفكم من زمان الذهاب الي التطبيع. والاعتراف..
لو كان عندكم شرف وغيره لو ذهب الفلسطينيون علي سبيل المثال وناموا في الحضن الاسرائيلي ضروري ان تسارعوا الي حمل المناشف... فلسطين ليست قضيه الفلسطينيين وحدهم وان قالوا يا وحدنا... فلسطين قضيه الامه عربا ومسلمين ان كان هناك بعد من يؤمن بهذه المصطلحات..
ليس عذرا لاحد او مبررا للخيانه والسقوط والعهر ان بعض الفلسطينيين تساقطوا والبعض في فرض الكفايه يجزئ عن الكل يعني الكل تنيل ب ٦٠ نيله...
لكن ليس عذرا للعرب ولا للمسلمين ولا لاي حر شريف في العالم ان يبحث عن مبرر. ..
ستبقى فلسطين عربيه وان تخلى عنها العرب وستبقي القضيه المركزيه وان سقطت كل القضايا...
لن يبزغ فجر للعرب دون ان تشرق شمس الحريه علي القدس...
روحوا ناموفليلكم طويل.

كلمات دلالية

اخر الأخبار