تأييد حكم حبس رئيس كوريا الجنوبية الأسبق 17 عاما لاتهامه بالفساد

تابعنا على:   09:15 2020-10-29

أمد/ سيئول - وكالات: أعلنت المحكمة العليا فى كوريا الجنوبية، يوم الخميس، أنها أقرت تأييد الحكم بالسجن 17 سنة على الرئيس الأسبق للبلاد لى ميونج ـ باك بتهمة اختلاس أموال شركة واستلام رشاوى من شركات محلية منها مجموعة سامسونج للإلكترونيات، وقالت المحكمة -حسبما نقلت وكالة أنباء /يونهاب/ الكورية الجنوبية على موقعها الإلكتروني- إنها أقرت تأييد الحكم الأصلي الذي قضى بالسجن لمدة 17 عاما وفرض 13 مليار وون (أي حوالي 15ر1 مليون دولار أمريكي) كغرامة مالية ضد لي، الذي حكم البلاد من فبراير 2008 إلى فبراير 2013، وذلك بموجب قانون العقوبات المشددة الخاصة بجرائم محددة.

ورفضت المحكمة دعوة لي لطعن قرار المحكمة السابقة لإلغاء إطلاق سراحه بكفالة وبهذا سيتم اعتقاله مرة أخرى في السجن. وذلك بعد أن تم إطلاق سراحه نتيجة لقرار محكمة الاستئناف بوقف تنفيذ الحكم بحبسه في السجن في فبراير الماضي.

وسبق أن تعرض الرئيس الأسبق "لي" لتهم باختلاس 34.9 بليون وون من شركة داس لقطع غيار السيارات واستلم رشاوى قدرها 16.3 مليار ون من ضمنها 11.9 مليار وون من تكلفة الدعوى القضائية للشركة في الولايات المتحدة والتي دفعتها شركة سامسونج للإلكترونيات.

اخر الأخبار