في يوم المرأة الفلسطينية... هيئة الأسرى بغزة: انتهاكات جسيمة بحق الأسيرات في السجون الاسرائيلية

تابعنا على:   15:35 2020-10-26

أمد/ غزة: طالبت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في المحافظات الجنوبية، يوم الاثنين، بمناسبة اليوم الوطني للمرأة الفلسطينية، والذي يصادف 26 أكتوبر من كل عام، المؤسسات الحقوقية والانسانية والدولية التى تعمل في شؤون المرأة بوقف الانتهاكات بحق ( 39 ) أسيرة فلسطينية في السجون الإسرائيلية.

وأردفت الهيئة أن من بينهن أسيرتين من قطاع غزة، وهن (الأسيرة نسرين أبو كميل (46عاما) والمعتقلة منذ 18أكتوبر2015 ومحكومة 6سنوات، والأسيرة سمر أبو ضاهر(37عاما) من مدينة خانيونس، والمعتقلة منذ 6كانون أول2018 والمحكومة سنتان ونصف)، وكلتاهما مريضتان وتشتكيان من الاهمال الطبي، وكانت سلطات الاحتلال قد اعتقلت كل من أبو كميل وضاهر أثناء عبورهما معبر بيت حانون/ايرز في حادثتين منفصلتين.

وقالت الهيئة بغزة، إن إدارة مصلحة السجون تقوم بانتهاكات كثيرة بهدف التضييق على الأسيرات كسياسة الاستهتار الطبى، والتفتيشات والاقتحامات، وعدم السماح لهن بإدخال احتياجاتهن من الخارج مع الأهالي، والمعاملة السيئة من قبل إدارة السجون خلال الاعتقال والتحقيق وفى السجون وأثناء النقل في البوسطة وكذلك الاهمال الطبي .

وأضافت أن هناك اجراءات مشددة بحقهن لم تنقطع، كالغرامات والاحكام الردعية والتحقيق القاسي ووضع العراقيل امام انتظام الزيارات، فيما لم يسمح لأهالي الاسيرتين ابو كميل وابو ظاهر بالزيارة منذ بدء ازمة كورونا في المنطقة في آذار الماضي، ولم توفر لهم ادارة السجون ادوات بديلة للتواصل .

وأشارت الهيئة بغزة أن الأسيرات يتعرضن للتفتيشات المهينة، ومنعهن من تقديم امتحان الثانوية العامة (التوجيهي) والالتحاق بالجامعة وعدم ادخال الكتب وعدم توفير العلاج اللازم للمريضات منهم.

اخر الأخبار