داخلية غزة: إعادة فتح العيادات والمراكز الطبية وفق إجراءات السلامة

تابعنا على:   22:29 2020-10-11

أمد/ غزة: أكد العميد طبيب محمد صالح، مدير عام الخدمات الطبية العسكرية بداخلية حماس، استئناف تقديم الخدمة الصحية في العيادات والمراكز الطبية ضمن إجراءات الوقاية والسلامة، بعد إغلاقها في بداية انتشار فيروس كورونا.

وأعلن صالح، مساء يوم الأحد أنه سيتم إعادة فتح عيادة "الشاطئ" و"عيادة رفح" خلال الأسبوع الحالي.

وقال : "منذ بداية الجائحة عالمياً تم وضع الخطط المسبقة لحماية منتسبي وزارة الداخلية من جانب، وللقيام بالجهود التوعوية من جانب آخر".

وبيّن أن الخدمات وزعت أكثر من 80 ألف كمامة على عناصر الأجهزة الأمنية والمواطنين منذ بدء انتشار الفيروس في مارس الماضي.

وأضاف: "قمنا بزيادة عدد مركبات الإسعاف العاملة بالخدمات الطبية لمساندة أطقم وزارة الصحة في نقل المصابين بالفيروس لمستشفيات ومراكز العزل".

وأشار إلى أنه جرى في بداية انتشار الجائحة تحويل جميع الكادر الطبي بالمستشفى الأندونيسي شمال القطاع إلى مستشفى كمال عدوان التابع للخدمات الطبية العسكرية؛ من أجل استمرار تقديم الخدمة للمواطنين في المحافظة؛ نظراً لإغلاق الأخير لفترة معينة ضمن إجراءات الوقاية والسلامة.

في سياق متصل، لفت صالح إلى أن الخدمات الطبية شكّلت فريقاً خاصاً لمتابعة أخذ المسحات لفيروس كورونا من منتسبي وزارة الداخلية؛ من أجل متابعة الحالات المصابة وتحصين باقي القوات من انتشار المرض.

وتابع: "لدينا شراكة مع عدد من المؤسسات الأهلية والمجتمعية؛ للإشراف على تطبيق إجراءات الوقاية والسلامة لديها".

ونوه صالح إلى أنه يجرى تبديل الأطقم العاملة في المستشفيات والمراكز الطبية بعد 14 يوماً من العمل المتواصل؛ منعاً للاختلاط، ولتفادي نقل العدوى في حال إصابة أحد الكوادر.

وذكر أنه تم ولادة طفل مصاب بفيروس كورونا في مستشفى كمال عدوان العسكري أمس السبت، وذلك وفق إجراءات السلامة والوقاية، وهو بصحة جيدة حالياً.

وفي ختام حديثه، دعا  أبناء شعبنا إلى مزيد من الالتزام بإجراءات الوقاية والسلامة، والحرص على التباعد وعدم الاختلاط؛ من أجل تجنيب أنفسنا خطر انتشار الفيروس بشكل أكبر.

اخر الأخبار