شبكة وصال تنظم مناظرة الكترونية حول أسباب ضعف مشاركة الصحافيات في الحياة النقابية 

تابعنا على:   22:41 2020-09-29

أمد/ غزة: نظمت شبكة وصال تنظم مناظرة الكترونية حول أسباب ضعف مشاركة الصحفيات في الحياة النقابية، وقالت هذا المجلس يري أن النظام الداخلي لنقابة الصحفيين أسهم في اضعاف نسبة مشاركة الصحافيات في الحياة النقابية، حول هذه المقولة تناظر فريقين ما بين مؤيد ومعارض لمقولة المجلس بشكل الكتروني عبر برنامج الزوم على الانترنت.

حضر المناظرة التي تعتبر الأولى من نوعها من حيث آلية عقدها بشكل الكتروني ممثلين وممثلات عن مؤسسات المجتمع المدني، والنشطاء الشباب والفاعلين والناشطات النسويات، الى جانب عدد من الصحفيين والصحفيات وعدد من أعضاء مجلس نقابة الصحفيين الفلسطينيين ممثلا ب نائب النقيب " د. تحسين الأسطل والذي بدوره ألقى كلمة عن نقابة الصحافيين شكر بها الجهود المبذولة من طرف جمعية الثقافة والفكر الحر في دعم وصول الصحافيات لمراكز صنع القرار بكافة انشطتها المتنوعة والمستمرة رغم الظروف المحيطة بنا، وأكد على دور النقابة الداعم لمشاركة الصحفيات واشراكهن في الحياة النقابية.

وفي كلمة لجمعية الثقافة والفكر الحر قال محمود المبحوح ممثلا عن الجمعية: (ان هذه المناظرة هي استكمال لحملة مشاركتك بتفرق التي نفذتها سابقا واتضح من خلالها وجود ضعف في تنسيب الصحافيات في النقابة، وأن هذه الجهود جميعها تصب في جوهر أهداف شبكة وصال في اعلاء صوت المرأة وتمكينها في كافة المجالات المختلفة لتكون ممثلة ومشاركة في صنع القرار في فلسطين).

وانقسم الفريقان المتناظران إلى مؤيّد للمقولة وتمثل ب فريق شبكة وصال وضمّ كلاً من: "صفاء أبو عازم، وهيب عمار، فاطمة أبو مغصيب"، بينما ضمّ الفريق المعارض (فريق مختبر الانسانيات الفلسطيني) كلاً من: "أحمد العجلة، علي عبد الباقي، محمد العمصي"، وأدارت جلسة المناظرة الاعلامية "تغريد العمور"، وتشكلت لجنة التحكيم بعضوية كلاً من: (د. اسلام عطا الله، د. وسام جودة، د. طلال ابو ركبة "، وتابع سير عمل الفريقين المناظرين الاستشاري " أ. عبد الله شرشرة ".

وسادت المناظرة أجواء من التوافق بين الفريقين حول وجود ضعف في وصول الصحافيات في مراكز صنع القرار في النقابة ومشاركتهن في الحياة النقابية، بينما اختلفوا في مسببات هذا الضعف ما بين النظام الداخلي للنقابة أو أسباب متعلقة بالجانب السياسي والانقسام الفلسطيني والأوضاع الاقتصادية الصعبة، الا أن أعلنت لجنة التحكيم فوز الفريق المعارض الذي نجح في تفنيد مقولة المجلس وأكد أن أسباب ضعف المشاركة ترجع للأوضاع السياسية والاقتصادية وليس النظام الداخلي للنقابة.

يأتي هذا النشاط ضمن مشروع الهشاشة والضعف الذي تنفذه شبكة وصال التابعة لجمعية الثقافة والفكر الحر ويهدف الى تعزيز التطبيق الفعلي لقرار مجلس الأمن 1325 وترسيخ مبادئ وقيم أجندة المرأة والأمن والسلام.
 

اخر الأخبار