عائلة المغدور "أحمد البشيتي" تصدر بيانها الثاني مطالبة بالقصاص العاجل

تابعنا على:   23:21 2020-09-27

أمد/ غزة: أصدرت عائلة البشيتي، مساء يوم الأحد، بيانها الثاني حول قضية مقتل المغدور أحمد البشيتي في محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة.

وجاء في البيان، الذي وصل "أمد للإعلام نسخة عنه، نحن في عائلة البشيتي الشاعر في الوطن والشتات نتابع مجريات العمل الإجرامي اذي قام به المجرم/ معين أبو عوده في حق ابننا المغدور ذو القامة والهامة العالية أحمد البشيتي، مع سبق الإصرار والترصد غدرًا لم كانت تربطه به مواثيق الصداقة ".

وأضافت العائلة: "ننظر لأمر القصاص من هذا القاتل وشركائه من أبنائه وأخيه، وننتظر على أحر من الجمر أمر القضاء العادل في هذه الجريمة البالغة الخطورة، والقصاص العادل".

ونوهت العائلة، بقيام كبار عائلة البشيتي بضبط النفس، وضبط أبناء العائلة بصعوبة بالغة، متمنية ألا تخرج الأمور عن السيطرة محذرة "وإلا ستكون عاقبة الأمر وخيمة، وانتشار الفتنة كالنار".

كما وأكدت العائلة بضرورة رحيل أسرة الجاني من الدرجة الأولى من محافظة خانيونس، وعد التصرف في ممتلكاتهم من بيع أو غيره.

وثمنت دور العائلات في مدينة خانيونس وقطاع غزة وأرجاء الوطن في وقوفهم مع قضيتهم العادلة.

كما وثمنت دور فصائل العمل الوطني والإسلامي كافة في تضامنهم ووقوفهم معها، شاكرة إلى دور الأجهزة الأمنية وخصوصًا شرطة خانيونس والمباحث العامة في غزة في سرعة إنجازها في كشف الجريمة وإلقاء القبض على الجناة.

وطالبت الحكومة بتنفيذ حكم القصاص في الجناة في أسرع وقت ممكن.

اخر الأخبار