ما هي "وصية" جنبلاط إلى هنية؟!

تابعنا على:   00:02 2020-09-08

أمد/ بيروت: أشار رئيس ​الحزب التقدمي الاشتراكي​ النائب السابق ​وليد جنبلاط​ بعد لقائه رئيس المكتب السياسي لحركة حماس​ ​اسماعيل هنية​، إلى أننا "قد نرى سكة حديد بين ​فلسطين وبين ​الخليج​، وخط انابيب نفط من ​عسقلان​ الى الخط العربي".

وذكر بأنه "أيام سايس بيكو في الثلاثينات كان هناك خطان نفط من ​الدول العربية​ الى ​لبنان​"، لافتًا إلى أن "لبنان قد يغرق في مزيد من التأزم الاقتصادي ومصير لبنان السياسي والاقتصادي على المحك، اذا لم تتشكل ​الحكومة​ في أقرب فرصة".

واضاف جنبلاط "وصيتي وتمنياتي للأخ إسماعيل هنية أهم أمر وحدة الموقف الفلسطيني أيا كانت الضغوط، أيا كان التطبيع، وأيا كانت الصعوبات، وحدة الموقف الفلسطيني، وأنا جاهز بما أملك من إمكانات للمساعدة في هذا الموضوع، وأيضا وعدته، بما أملك من إمكانات أيضا، بتسهيل الحق البديهي للعيش الكريم للمواطن للاجئ الفلسطيني منذ عام 1948، مجحف بحقه هذا التمييز العنصري الحاصل، رغم صدور قانون يسمح له بالعمل منذ سنوات".

ومن جهة أخرى، قال هنية، إن علاقة الحركة متميزة ومتوازنة مع كل المكونات اللبنانية.

وأوضحت حماس في بيانها، أن هنية أكد خلال اللقاء على حرص الحركة على أمن لبنان واستقراره، وتمسكها في الوقت ذاته بثوابت الشعب الفلسطيني وحقوقه التاريخية.

وأضاف أن "علاقة حماس مميزة ومتوازنة مع كل المكونات اللبنانية، والحركة لا تتدخل بشؤون لبنان الداخلية، وتعمل دائما على علاقات أخوية ومتميزة بين الجانبين".

كلمات دلالية

اخر الأخبار