كاشفا عن لقاء لم يعلن عنه..

مجدلاني: اجتماع الفصائل السبت خطوة مثمرة لبناء موقف سياسي جديد!

تابعنا على:   09:06 2020-08-30

أمد/ رام الله: قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، أحمد مجدلاني يوم الأحد، إنه تم عقد اجتماع تداولي يوم السبت، بين الأمناء العامين للفصائل ونوابهم، المتواجدين في المحافظات الشمالية.

وأضاف في تصريحات لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية: أن هذا الاجتماع كان مخصصاً لبحث الموضوعات الأساسية والأجندة السياسية والتنظيمية التي سيجري البحث فيها، خلال الاجتماع الموسع.

وتابع مجدلاني: يأتي ذلك لأننا نريد اجتماعاً مثمراً يوحد الموقف السياسي الوطني، ويعزز الجبهة الداخلية ويؤدي في نهاية الأمر إلى إنهاء الانقسام، وإيجاد الشراكة الوطنية بين مكونات العمل السياسية.

وشدد على انه كان هناك أمس تركيز بأننا معنيون ببرنامج سياسي نضالي مستمر ضد (صفقة العصر) وسياسة الضم والتطبيع، مشيراً إلى أنه من خلال "التطبيع"، تحاول الولايات المتحدة وإسرائيل إثبات بانه يمكن صنع السلام في المنطقة دون انسحاب من الأراضي المحتلة عام 67، ودون أن يكون للفلسطينيين أي دور.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير: كان النقاش أمس بأن الوقت ليس بمصلحتنا والتحديات والمخاطر تطال الجميع والتركيز على هذا البرنامج الكفاحي وآليات سبل المواجهة الميدانية، وكيف يؤدي ذلك إلى وحدة وطنية وإنهاء الانقسام.

وفيما يتعلق بموعد الاجتماع الموسع للأمناء العامين للفصائل، قال مجدلاني: إن هذا الأمر طرح خلال اجتماع يوم السبت، وطرحت مواعيد محددة، ونأمل أن يكون في نهاية هذا الأسبوع، قد تبلور الموعد، ويتم تجضير اللوجستيات.

اخر الأخبار