بعد 35 عاماً.. "توشيبا" تخرج من صناعة أجهزة اللاب توب

تابعنا على:   21:15 2020-08-10

أمد/ متابعة: أعلنت شركة "توشيبا" عن خروجها من قطاع صناعة أجهزة اللاب توب، حيث أنهت الشركة نشاطها في مجال أجهزة اللاب توب البالغ من العمر 35 عامًا، ونقلت حصتها المتبقية في أعمال الكمبيوتر الشخصي إلى Sharp، حيث باعت "توشيبا" 80.1٪ من حصتها في قطاع أجهزة الكمبيوتر إلى Sharp قبل عامين مقابل 36 مليون دولار، بحسب موقع TOI الهندى.

وبعد ذلك، أعادت Sharp تسمية القسم باسم Dynabook وهو اسم أحد حواسب توشيبا الناجحة في اليابان، والآن، مارست Sharp حقها في شراء النسبة المتبقية البالغة 19.1٪ من الأسهم، كما أصدرت "توشيبا" بيانًا رسميًا بعد إتمام الصفقة.

وقد احتفلت توشيبا بدخول قطاع أجهزة الكمبيوتر الشخصية من خلال صنع أول كمبيوتر شخصي لها في عام 1985 باسم T1100، وكان الجهاز مزود ببطاريات قابلة للتبديل، وذاكرة 256 كيلو بايت، ومحرك أقراص مرن مقاس 3.5 بوصة، وفي ذلك الوقت، تم إطلاق "توشيبا" T1100 بسعر 2000 دولار، وكانت توشيبا من بين أكبر الشركات المصنعة لأجهزة الكمبيوتر الشخصية خلال الفترة من 1990 وأوائل 2000.

وفي الوقت نفسه، وفقًا لتقرير IDC الأخير، نما سوق أجهزة الكمبيوتر العالمية بنسبة 11.2٪ على أساس سنوي، شهد الربع الثاني من عام 2020 نموًا بنسبة 11.2٪ في الشحنات العالمية لتصل إلى إجمالي 72.3 مليون وحدة، وقال مدير الأبحاث Jitesh Ubrani في IDC's Mobile Device Trackers: "لقد تجاوز الطلب القوي المدفوع باحتياجات العمل من المنزل بالإضافة إلى احتياجات التعلم الإلكتروني التوقعات السابقة ووضع الكمبيوتر الشخصي مرة أخرى في قلب محفظة التكنولوجيا للمستهلكين.

لمتابعة الأخبار وآخر المستجدات .. انضم الآن إلى قناة "أمد للإعلام" .. اضغط هنا

 

كلمات دلالية

اخر الأخبار