السفير الحسن يطلع المسؤولين القبارصة على اخر التطورات السياسية فى الأراضى المحتله

تابعنا على:   12:29 2013-11-04

أمد/ التقى السفير الفلسطيني لدى جمهورية قبرص د. وليد حسن في القصر الجمهوري مع السيد نيكوس خريستودوليديس المستشار الدبلوماسي الجديد لرئيس الجمهورية القبرصي ، كما تم اللقاء في نفس اليوم مع السفير بانتياديس أيلياديس مدير الدائرة السياسية الجديد في الخارجية القبرصية.

في كلا الاجتماعين تم وضع الجانب القبرصي باخر التطورات فيما يخص المفاوضات ، التي تم الاتفاق على استئنافها نهاية شهر تموز والمدة تسعة اشهر. كما تم استعراض من ناحية العقبات والعراقيل التي تضعها الحكومة الاسرائيلية متمثلة بتصعيد الاستيطان في الأراضي الفلسطينية ولاسيما في القدس الشرقية ، تكثيف اعتداءات المستوطنين تحت حماية الجيش الاسرائيلي على المدنيين الفلسطينيين ، ارتفاع وتيرة مصادرة الاراضي وهدم البيوت واقتحام المدن الفلسطينية وذلك لأفشال تلك المفاوضات ومنعها من الوصول الى اي تقدم ملموس. ومن الناحية الاخرى حرص الجانب الفلسطيني على مفاوضات مثمرة تفضي الى نتائج وحلول لكافة القضايا.

تناول الجانب القبرصي الظروف الاقتصادية التي تمر بها قبرص ، وعملية التدقيق الثانية على الاقتصاد التي بدأتها هذا الاسبوع الترويكا ( البنك المركزي الاوروبي ، المفوضية الأوروبية ، صندوق النقد الدولي) التي تهدف الى التأكد من التزام الحكومة القبرصية بشروط خطة الانقاذ التي حصلت بموجبها على عشرة مليارات يورو مقابل القيام بإصلاحات معينة في مجالات مختلفة من الاقتصاد تشمل اصلاح النظام الضريبي والقطاع المصرفي واعادة هيكلة نظام الوظائف العامة وخصخصة بعض شركات القطاع العام مثل الاتصالات والكهرباء وغير ذلك.

اخر الأخبار