الكتل والأطر الصحفية تعلن تضامنها مع نقيب الصحافيين وتؤكد الحق في الحريات الإعلامية

تابعنا على:   15:56 2020-07-16

أمد/ غزة: أكدت الكتل والأطر على الصحفية على مأسسة عمل الإطار التنسيقي للكتل والأطر الصحفية، وتطوير عمله في المرحلة القادمة، وكذلك أعلنوا التضامن مع نقيب الصحافيين الفلسطينيين ناصر أبو بكر في وجه ما يتعرض له من هجمة إسرائيلية في الفترة الأخيرة.

جاء ذلك خلال اجتماع للكتل والأطر ونقابة الصحافيين في مقر مؤسسة فلسطينيات بمدينة غزة وبمشاركة مديرة المؤسسة من رام الله عبر زووم، تم خلاله مناقشة التصدّي للاعتداءات التي يتعرض لها الصحافيون والصحفيات الفلسطينيون في الفترة الأخيرة.

وأعلن الحضور، تضامنهم مع نقيب الصحافيين الفلسطينيين ناصر أبو بكر الذي يتعرض منذ فترة لهجوم من قبل اللوبي الإسرائيلي، والتحريض عليه دوليًا، مؤكدين إن وحدة الموقف الصحافي الفلسطينيين في وجه انتهاكات الاحتلال التي يمارسها بحق الصحافيين الفلسطينيين، خاصة مع وجود صحافيين ما زالوا يقبعون في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وتم خلال اللقاء مناقشة  عقد اجتماع قريب لتقييم مدة عام ونصف من عمل الإطار نجح خلالها في حل العديد من القضايا للصحافيين الذين يتعرضون لانتهاكات، ووضع اليد على إيجابيات وسلبيات التجربة،  ووضع مسودة رؤية وأهداف له، وترتيب أولوياته.

وأكد الحضور، على ضرورة أن يعمل الإطار في المرحلة القادمة على وضع آلية لمتابعة تضمن وقف استدعاءات الأجهزة الأمنية للصحافيين وأن يكون القانون هو الفيصل، وكذلك تشكيل لجنة ضمن الإطار لمتابعة ما يتم ممارسته إعلاميًا من التزام بأخلاقيات المهنة.

اخر الأخبار