الوفد الأمريكي يغادر إسرائيل بعد محادثات حول خطة ترامب ومشروع الضم

تابعنا على:   13:06 2020-07-01

أمد/ تل ابيب: ذكرت صحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية يوم الأربعاء أن الوفد الأمريكي المعني بالمحادثات حول الضم اجزاء من الضفة الغربية برئاسة مبعوث ترامب الخاص، "آفي بيركوفيتش"، غادر إسرائيل متجهًا إلى واشنطن، دون الاتفاق مع رئيس حكومة إسرائيل بنيامين نتنياهو على موعد إعلان الضم.

وقالت "يديعوت"، إن "الأمريكيين لم يقرروا طبيعة الخطة المطلوبة، وأدرك أعضاء الوفد أنه توجد فجوات كبيرة بين نتنياهو وقادة حزب ازرق أبيض برئاسة بيني غانتس وزير الجيش،  وأنه لن يكون بالإمكان التوصل إلى تفاهمات داخل الحكومة الإسرائيلية حول الضم". 

وتابعت الصحيفة العبرية، أن وزراء الحكومة  لديهم انطباع بأن نتنياهو تراجع عن عزمه ضم 30% من الضفة، وأنه يواصل دراسة ضم المستوطنات في عمق الضفة، ويطالب الأمريكيون مقابل المناطق التي ستضمها إسرائيل أن تعوض الفلسطينيين في المناطق C التي ستتحول إلى B".

ولفتت الصحيفة، إلى أنه رغم الخلاف بين قادة "ازرق أبيض"، أشكنازي وبيني غانتس، وبين نتنياهو، إلا أن "ثمة إمكانية أن يطرح رئيس الحكومة موضوع الضم على الحكومة من أجل حسمه، من دون موافقة أزرق ابيض، ويتوقع أن يحظى بتأييد أغلبية الوزراء".