\"مدى\" يستنكر قتل الصحفيين ضهير والغريب

تابعنا على:   03:35 2014-07-30

أمد/ رام الله : أدان المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية \"مدى\" استهداف الصحفيين الفلسطينيين وقتلهم في قطاع غزة، والجرائم الوحشية التي ارتكبتها قوات الاحتلال ضد الصحفيين ووسائل الإعلام.

وقال مدير عام المركز موسى الريماوي، في بيان صحفي، إن المركز يدين هذه الجرائم الوحشية التي ارتكبتها قوات الاحتلال ضد الصحفيين ووسائل الإعلام، والتي تشكل استمرارا لسياسة الاحتلال الهادفة للتعتيم على جرائمه ضد الشعب الفلسطيني، خاصة العدوان المتواصل على قطاع غزة، وأضاف أن قتل الصحفيين في ثاني أيام العيد يضاعف من جريمة الاحتلال.

ودعا الريماوي المجتمع الدولي الرسمي للتخلي عن صمته، والعمل بجدية لوقف جرائم الاحتلال بحق الصحفيين والمدنيين الفلسطينيين، كونها انتهاكا فظا للقانون الدولي الإنساني، ولوضع حد للحصانة التي يتمتع بها الاحتلال، ومحاسبته على جرائمه.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قتلت، صباح اليوم الثلاثاء، مراسل شبكة الحرية الإعلامية في الخليل عزت ضهير (23 عاما)، في قصف على منزله في مدينة رفح، جنوب قطاع غزة، ما أدى أيضا لمقتل أربعة من أفراد عائلته، كما قتلت الصحفي  في قسم الأخبار العبرية في تلفزيون فلسطين بهاء كامل الغريب (59 عاما) في قصف استهدف مدينة رفح.

 

اخر الأخبار