"فدا" تطالب بإعتذار فوري وفتح تحقيق في حادثة الإعتداء على المناضلة "ام جبر وشاح"

تابعنا على:   23:14 2020-06-19

أمد/ غزة: أكد عضو المجلس المركزي وعضو المكتب السياسي في "فدا"  جمال نصر أن "أم جبر وشاح " التي لا تقل صلابة وعزيمة ، فهي ورغم كُبر سنها تعكس صورة الفلسطيني ، بل العربي الواثق بحتمية الإنتصار والعودة الأكيدة ، الماضي بخطوات واثقة نحو المستقبل المشرق ، المؤمن بشمس الأسرى التي لابد وأن تشرق . مؤكدا على وفائها دائما لدماء الشهداء والجرحى والأسرى .

جاء ذلك خلال زيارة وفد من الإتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا"  بزيارة للمناضلة سنديانة فلسطين أم جبر وشاح يوم الجمعة، في مخيم البريج وسط قطاع غزة.

وبحسب بيان صادر عن "فدا" وصل "أمد للإعلام" نسخة عنه، ضم الوفد كلا من عضو المجلس المركزى و عضو المكتب السياسى لفدا المهندس جمال نصر واعضاء اللجنة المركزية بسام حسونة مسؤول ملف الاسرى و هدى عليان مسؤولة اتحاد العمل النسوى ، ومحمد بدوان عضو المكتب التنفيذى للاجئين أمين سر فى محافظة الوسطى و محمد ابو وطفة أمين سر فى شمال غزة و لفيف من كادر الحزب .

وكان فى استقبالهم العائلة المناضلة عائلة وشاح وعضو اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم البريج إبراهيم وشاح.

وقال البيان، إن  هذه الزيارة تأتي بعد قيام شرطة حماس بالإعتداء على بيت سنديانة فلسطين المناضلة أم جبر وشاح التي عانت صدمة الاقتلاع من قريتها عام 1948، ومن وحشية الاحتلال الذي اقترف المجازر في قطاع غزّة عام 1955 ، و1956 في خان يونس، ومن همجية الاحتلال عام 1967، وعايشت نهوض المقاومة الشعبيّة، وجسارة الفدائيين الذين كانوا يبسطون هيمنتهم على مدن ومخيمات القطاع ليلاً، ولعدّة أعوام، بحيث لا تجرؤ قوّات الاحتلال على التحرك.

من جهتها، اعتبرت هدى عليان عضو اللجنة المركزية مسؤولة اتحاد العمل النسوى، بان المراة الفلسطينية هى دوما حارسة الحلم الفلسطينى ، سيما و انها ام الشهداء و الاسرى فهى الام و الزوجة و الاخت و الابنة ، و دانت مسؤولة العمل النسوى الاعتداء الاثم الذى تعرضت له المناضلة ام جبر و عائلتها ، و طالبت الجهات المختصة بتقديم الاعتذار الفورى للعائلة، وفتح تحقيق محايد و شفاف.

بدوره، أكد عضو اللجنة المركزية ومسؤول ملف الأسرى الرفيق بسام حسونة، ان الاحتفاء بأمنا الفلسطينية المناضلة سنديانة فلسطين أم جبر وشاح هو من أرقى وأنبل ما نمارسه كشعب فلسطيني، ونحن ندرك تماماً أنه لولا قوافل أسرانا البواسل وشهدائنا وجرحانا لما استطعنا أن نحافظ على وجودنا الوطني، والسياسي، والثوري، وان نحافظ على ثوابتنا الوطنية، وأن نتجذَّر في أرضنا المقدَّسة، وأن نواجهَ الاحتلالَ الاسرائيلي وأن نكافح في كل الميادين، والمجالات الدولية، والاقليمية.

ومن الجدير ذكره أن بسام حسونة عضواللجنة المركزية ومسؤل ملف الأسرى في الحزب أدان يوم الخميس بشدة اعتداء الأجهزة التابعة لحركة حماس على المناضلة الكبيرة ((أم جبر وشاح)) سنديانة فلسطين ام الأسرى والمناضلين في مخيم البريج وسط قطاع غزة  والتي تشهد لها الساحة الوطنية كافة بتقدم الصفوف في كل محطات العمل الوطني ونخص بذلك تأسيس الأعتصام الاسبوعي لأهالي الاسرى وكذلك زيارة الأسرى العرب في سجون الاحتلال الاسرائيلي .

واكد فدا خلال الزيارة ان المناضلة سنديانة فلسطين أم جبر وشاح ستبقي حكايات الأمهات اللواتي يختصرن ملاحم الصبر والوفاء والانتظار والدمع والفرح الرخو والجبروت الرهيب ، مشيرا إلى ان عائلة وشاح قدمت الشهداء والجرحى والأسرى من أجل وطننا الحبيب فلسطين .

كلمات دلالية

اخر الأخبار