العوض يدين اعتداء قوات شرطة حماس على منزل المناضل جبر وشاح

تابعنا على:   18:01 2020-06-18

أمد/ غزة: عقب عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني وليد العوض، على قيام قوات من أمن حماس ظهر يوم الخميس، بإجبار عائلة  أحد عمداء الأسرى القدامى المحرر من سجون الاحتلال الإسرائيلي "أبو جبر وشاح"، في مخيم البريج وسط قطاع غزة، على شق طريق لشارع بحسب قرار من بلدية المخيم.

وقال العوض خلال منشور عبر "فيسبوك"، إن الاعتداء الفظ من قبل الأجهزة الأمنية في غزة على آل وشاح في مخيم البريج  وضرب التبديد منهم، ومنهن أيقونة من أيقونات فلسطين، أم الأسرى أم جبر وشاح، وأدخولها المستشفى وفق الصور المتداولة".

وأكد العوض على هذا الأمر  مستنكر ومدان، ولا يمكن تبريره بأي حال من الأحول، مطالباً بضرورة وقفه والاعتذار عنه فوراً.

وكانت مراسلة "أمد للإعلام" قد أفادت نقلاً عن شهود عيان، بأنّ بلدية البريج أقدمت برفقة شرطة المحافظة الوسطى، على هدم جدار لمنزل "وشاح" في بلوك (10) بالقرب من دوار عابس في المخيم.

وأكد الشهود، على أنّ البلدية قامت باستخدام جرافة لتجريف الشارع الملاصق لمنزل "وشاح"، فرفضت العائلة ذلك حيثُ قامت بمهاجمة عمال البلدية لمنعهم من هدم أجزاء من المنزل.

وتابع الشهود أنّ شرطة حماس استدعت عدداً كبيراً من عناصرها الأمنية، لإنهاء الاشكالية واعتدت على عائلة وشاح، عرف منهم نهاد وشاح، وكمال جميل وشاح، ونجل أبو جبر، وقامت باعتقال عدد منهم بينهم نساء.

وأشار الشهود، إلى اثنين من أمن حماس أصيبوا بجراح خلال دفاع المواطنين عن أنفسهم، نتيجة هجوم أمن حماس على عائلة وشاح في المحافظة الوسطى.

اخر الأخبار