مجلس حقوق الإنسان يناقش عنصرية ووحشية الشرطة الأمريكية الأربعاء المقبل

تابعنا على:   14:05 2020-06-15

أمد/ واشنطن: قال مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في بيان، يوم الاثنين، إنه سيعقد مباحثات طارئة يوم الأربعاء، تتناول اتهامات "العنصرية الممنهجة ووحشية الشرطة واستخدام العنف مع المحتجين السلميين" في الولايات المتحدة.

وأضاف المجلس أن قراره تم اتخاذه بعد طلب تقدمت به بوركينا فاسو، الأسبوع الماضي، نيابة عن دول أفريقية.

وتعتبر الولايات المتحدة بأنها ليست من أعضاء المجلس الذي يضم 47 دولة ومقره في جنيف، بحسب ما نقلت "رويترز".

وجاء في الخطاب الذي أرسلته بوركينا فاسو أن "وفاة جورج فلويد لم تكن حادثة منفردة للأسف"، في إشارة إلى الأمريكي من أصل أفريقي الذي لفظ أنفاسه يوم 25 مايو/ أيار، بعدما جثم شرطي أبيض في مدينة منيابوليس بركبته على رقبته.

ووجهت 54 دولة أفريقية رسالة عاجلة، في وقت سابق، إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة تطالبه فيها بمناقشة عنف الشرطة ضد السود في جميع أنحاء العالم على خلفية مقتل جورج فلويد في أمريكا.

ودعت الدول الأفريقية "على وجه السرعة" في رسالة وجهت، إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، وقعت من قبل 54 دولة إلى مناقشة العنصرية وعنف الشرطة مع تزايد الاحتجاجات على وفاة جورج فلويد في جميع أنحاء العالم.

كما دعت الدول الأفريقية في رسالتها أيضا إلى مناقشة قضية "إفلات عناصر الشرطة من العقاب" على خلفية تطبيقهم أساليب عنيفة في التعامل مع المواطنين.

اخر الأخبار