أنصار الأسرى: شهر أيلول شهد أوسع حملات الاعتقال في محافظات الضفة في العام الحالي

تابعنا على:   12:26 2013-10-05

 أمد/ غزة : أفادت منظمة أنصار الأسرى في فلسطين أن قوات الاحتلال الإسرائيلي شنت أوسع حملة اعتقالات في صفوف المواطنين من أبناء محافظات الضفة الغربية خلال شهر أيلول من العام الحالي، حيث تم رصد اعتقال أكثر من 900 حالة اعتقال للشباب منهم 150 طفلا تعرضوا للقمع والتنكيل والاعتداء عليهم بالضرب وإجبارهم على الإدلاء باعترافات كاذبة وتقديمهم إلى محاكم الاحتلال وفرض غرامات مالية.

وقالت أنصار الأسرى في بيان صحفي أن حملات الاعتقال التي نفذت من قبل الاحتلال خلال شهر أيلول تعتبر من أكبر حملات الاعتقال التعسفي التي نفذتها قوات الاحتلال منذ بداية العام الحالي، مبينه أن عدد كبير من المعتقلين يعانون من أمراض ومنهم طلبة الجامعات وكبار السن والأطفال والفتيات.

وأضافت أنصار الأسرى أن محافظة الخليل لوحدها سجلت أكثر من 300 حالة اعتقال منهم 40 طفلا أعمارهم أقل من 18 عاما، كما شهدت القدس اعتقال أكثر من 250 حالة اعتقال خلال أحداث شهر ايلول بسبب التوتر السائد في المدينة على خلفية الاعتداءات المتكررة على الأقصي، وشهدت كافة مدن وقري محافظات الضفة اعتقال أكثر من 350 مواطنا فلسطينيا.

وأشارت أنصار الأسرى إلى أن سياسة الاعتقال في محافظات الوطن أصبحت سياسة ممنهجة تقوم بها سلطات الاحتلال لفرض الأمر الواقع على الأرض، مؤكده أن الاحتلال يهدف من وراء حملات الاعتقال توتير الأجواء السائدة للإفشال المفاوضات والتهرب من عدم الإفراج عن باقي دفعات الأسرى ما قبل أوسلو..

وطالبت أنصار الأسرى كافـة مـؤسسـات حقوق الإنسـان المحلية والدولية العمل على كشف الجرائم المنظمـة التي ترتكب بحـق المواطنين في محافظات الوطن وتحديدا الأطفال والمرضى وما يمارس بحقهم من انتهاكات.