روحاني: حفل زفاف تسبب في قفزة بعدد الإصابات بكورونا في إيران

تابعنا على:   17:08 2020-06-06

أمد/ طهران- رويترز: حذر الرئيس الإيراني حسن روحاني، المواطنين من إقامة حفلات الأعراس ومجالس العزاء والتجمعات القبلية في هذه المرحلة من وباء فيروس كورونا، لكنه أكد ضرورة المضي قدماً في إعادة فتح الاقتصاد.

جاء تحذير روحاني، بعد أن سجلت إيران، التي خففت تدريجيا إجراءات العزل العام منذ منتصف أبريل، ارتفاعا حادا في عدد الإصابات اليومية الخميس، وهو 3574 أعلى عدد إصابات يومية منذ فبراير عندما تم ظهور التفشي للمرة الأولى.

وذكر روحاني للتلفزيون الرسمي "في موقع واحد.. شهدنا ذروة في هذه الجائحة وكان المصدر حفل زفاف تسبب في مشكلات لمواطنين وطواقم طبية وخسائر للاقتصاد وللنظام الصحي في البلاد"، دون أن يذكر متى وأين أقيم ذلك الزفاف.

وتراجع معدل الإصابات اليومية في اليومين الأخيرين ليصل إلى 2269 حالة يوم السبت، لكن مسؤولين في مجال الصحة يحذرون من موجة ثانية من التفشي.

وتخشى السلطات من أن الإجراءات التي فرضت للحد من أنشطة الحياة العامة والاقتصادية بهدف احتواء الوباء، ستؤدي إلى إلحاق المزيد من الضرر بالاقتصاد الذي يعاني بالفعل من أثر العقوبات الدولية.

وأردف روحاني: "في تلك الظروف ليس لدينا خيار آخر.. ليس هناك خيار ثان... يتعين علينا أن نعمل ويجب أن تواصل مصانعنا نشاطها وأن تظل متاجرنا مفتوحة ويجب أن تكون هناك تنقلات في البلاد ما دامت ضرورية".

وذكرت وسائل إعلام رسمية، أن الجامعات الإيرانية فتحت أبوابها مجدداً يوم السبت بعد أن ظلت مغلقة لثلاثة أشهر ونصف.

وأكد روحاني، أنه من المقرر أيضا أن تفتح دور رياض الأطفال خلال أسبوع وكذلك مراكز تعليم القرآن ومعاهد اللغات الأجنبية اعتباراً من السبت المقبل، إضافة إلى إعادة فتح دور السينما وقاعات الحفلات الموسيقية بطاقة استيعابية لا تتجاوز 50% اعتبارا من 21 الشهر الجاري.