ذكرى رحيل العميد المتقاعد رياض مصباح محمود زقوت "أبومحمد"

تابعنا على:   22:51 2020-05-30

لواء ركن/ عرابي كلوب

أمد/ رياض مصباح محمود زقوت من مواليد مدينة المجدل بتاريخ 30/6/1941م هاجرت عائلته إلى قطاع غزة أثر النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني عام 1948م وأستقرت في مخيم الشاطئ للاجئين، درس في مدارس وكالة الغوث ومن ثم حصل على الثانوية العامة من كلية غزة عام 1961م.

غادر إلى مصر لاستكمال دراسته الجامعية ومن هناك غادر إلى العراق عندما تم الإعلان عن قبول طلبة فلسطينيين في الكلية العسكرية العراقية حيث التحق بها وتخرج منها عام 1965م برتبة الملازم.

عمل في صفوف الجيس العراقي.

التحق بصفوف جبهة التحرير العربية عام 1970م.

شارك ضمن القوات العراقية التي حضرت إلى الأردن عام 1967م، وكذلك شارك في حرب تشرين عام 1973م على الجبهة السورية - شارك في معارك الحرب العراقية – الإيرانية وقاد الكثير من المعارك على الجبهة هناك منذ عام 1979م وكانت أكبر المعارك هي معارك جزر مجنون عام 1984م ومعركة رأس العبد عام 1985م.

اجتاز العديد من الدورات العسكرية المؤهلة منها.

دورة قادة سرايا – مدرسة المشاة العراق.

دورة آمري الوحدات – كلية القيادة – العراق.

تعرض الضابط/ رياض زقوت للإصابة في إحدى معارك الحرب العراقية الإيرانية (جزر مجنون عام 1984م) والتي حصل فيها على نوط الشجاعة.

شغل العديد من المناصب العسكرية منها:

- آمر كتيبة – آمر لواء – درس في الأكاديمية العسكرية العراقية – عضو محكمة عسكرية – رئيس محكمة عسكرية دائمة.

خلال خدمته العسكرية حصل على العديد من الأوسمة وأنواط الشجاعة منها:

نوط ثورة 17 تموز عام 1968م

نوط التعاون – نوط الخدمة العامة – نوط حرب تشرين 1973م

نوط اليوبيل الذهبي للجيش العراقي – نوط حرب شمال العراق.

نوط القدس (عائدون) – نوط الشجاعة.

بقي الضابط/ رياض مصباح زقوت في الساحة العراقية حتى عام 1995م حيث عاد إلى أرض الوطن في ذلك العام مع مجموعة من ضباط قوات الأقصى وعين في وزارة الزراعة الفلسطينية بدرجة مدير عام وذلك لأسباب صحية.

أحيل العميد/ رياض مصباح محمد زقوت إلى التقاعد بتاريخ 30/6/2005م بسبب بلوغه السن القانونية.

العميد/ رياض مصباح زقوت متزوج وله من الأبناء (محمد، محمود، أحمد، أسعد، شروق، شيرين) وهو شقيق الشهيد المقدم/ محمد زقوت والأستاذ/ مروان زقوت والعقيد/ رائد زقوت.

انتقل إلى رحمة الله تعالى في عمان بتاريخ 31/5/2019م بعد صراع مع المرض وثم الصلاة على جثمانه الطاهر وورى الثرى في المقبرة الهاشمية.

هذا ونعت جبهة التحرير العربية في بيان لها العميد المتقاعد/ رياض مصباح زقوت (أبوأحمد) أحد قادتها العسكريين مشيدة بمناقب الفقيد خلال مسيرته النضالية والعسكرية الطويلة رحم الله العميد المتقاعد/ رياض مصباح زقوت (أبو محمد) وأسكنه فسيح جناته.

اخر الأخبار