بعد تداول وسائل اعلام خبر هبوط طائرة اسرائيلية في مطار الخرطوم.. السودان تنفي

تابعنا على:   19:42 2020-05-26

أمد/ الخرطوم - وكالات: أكدت السلطات السودانية، يوم الثلاثاء، أن مطار الخرطوم لم يستقبل أية طائرات إسرائيلية، ردًا على تقارير إعلامية تناقلت الخبر.

وقال الناطق باسم مطار الخرطوم الدولي، محمد المهدي عبدون: "لم تهبط أي طائرة إسرائيلية اليوم بمطار الخرطوم".وفق وكالة الأناضول

وأضاف: "ليس لدينا أي رحلات طيران مجدولة أو عارضة بمطار الخرطوم الدولي". 

من جانبه، قال المتحدث باسم الجيش السوداني، العميد عامر محمد الحسن، إن الطائرة التي هبطت بالخرطوم يوم الثلاثاء، هي تركية وتحمل مساعدات طبية.

وأوضح الحسن، في تصريحات إعلامية، أن الطائرة التركية هبطت بالقاعدة الجوية في الخرطوم، وكان في استقبالها لواء طبيب يتبع لإدارة الخدمات الطبية. 

وأكد أن "الأجواء السودانية لا تُفتح إلا عبر ترتيبات معلومة، ولا يوجد اتفاق على دخول الطيران الإسرائيلي الأجواء السودانية، ناهيك عن هبوطه في مدرج مطار سوداني".

وفي وقت سابق، تناقلت وسائل إعلام محلية، وعبرية، أن طائرة إسرائيلية طراز (N84UP) هبطت في الخرطوم.

وفي فبراير/شباط الماضي، عبرت طائرة إسرائيلية، لأول مرة، فوق الأجواء السودانية، بعد أقل من أسبوعين على لقاء رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ورئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، بحسب إعلام عبري. 

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية آنذاك، إن طائرة نفاثة إسرائيلية (M-ABGG) أقلعت من إسرائيل متوجهة إلى مطار كينشاسا عاصمة جمهورية الكونغو، وعادت إلى مطار بن غوريون الإسرائيلي بعدما مرت عبر الأجواء السودانية. 

وأوضحت الصحيفة أن البرهان أبلغ نتنياهو خلال لقائهما بمدينة عنتيبي الأوغندية، في فبراير، أن بلاده ستسمح بمرور الطائرات الإسرائيلية في أجوائها باستثناء طائرات شركة "العال" (الناقل الوطني الإسرائيلي). 

وفي عدة حالات سابقة، مرت طائرات إسرائيلية عبر أجواء السودان، لكنها اضطرت للتوقف في عمان أو في وجهة أخرى حتى لا تسجل الرحلة باعتبارها "رحلة إسرائيلية"، وفق المصدر ذاته. 

وباستثناء مصر والأردن، اللتين ترتبطان مع إسرائيل بمعاهدتي سلام، لا تقيم أية دولة عربية أخرى علاقات رسمية معلنة مع إسرائيل. 

اخر الأخبار