في السابقة الأولى..محاكمة نتنياهو بالفساد ستعقد دون تصوريه في قفص الاتهام

تابعنا على:   10:00 2020-05-24

أمد/ تل أبيب: تنطلق في تمام الساعة الثالثة من بعد ظهر يوم الأحد (بتوقيت القدس)، أولى جلسات محاكمة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وهي اول محكمة يقف في قفص الاتهام رئيس حكومة إسرائيل الذي لا يزال في منصبه، امام القضاء.

وذكرت وسائل إعلام عبرية صباح يوم الأحد، أنه من المتوقع أن تغادر فرق التصوير الصحافية قاعة المحكمة المركزية في القدس، لتغطية افتتاح محاكمة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، قبل أن يوضع نتنياهو في قفص الاتهام. ويعني ذلك أنه لن تُلتقط له صور وهو داخل قفص الاتهام.

وسيكون بوسع محامي واحد فقط من طاقم الدفاع عن نتنياهو من دخول قاعة المحكمة، بعد قرار نتنياهو في هذا الشأن، إلا أنه لم يُعلن عن اسم هذا المحامي.

ويشير الاتجاه إلى أن يكون المحامي ميخا باتمان، وسيُسمح لطاقم المحامين المُوكّل بالدفاع عن نتنياهو، استبدال المحامين خلال جلسة الاستماع. 

ومن المتوقع أن يطلب الادعاء إجراء المحاكمة عدة مرات في الأسبوع، بينما يطلب محامو الدفاع أشهرًا عديدة، مدعين أن بعض مواد التحقيق لم تصل إليهم إلا مؤخرًا، وأنهم لا يعرفون ما إذا كان يجب عليهم تلقي مواد إضافية. بالإضافة إلى ذلك، يتوقع أن يطلب محامو نتنياهو أن يكون رده على الاتهامات بشكل خطي، وخلال عدة أسابيع وحتى أشهر. 

ومن المعروف ان نتنياهو يواجه تهما بالفساد وخيانة الثقة وتلقي الرشوة في هذه الملفات وهي تهم يعاقب القانون الإسرائيلي على كل منها بالسجن الفعلي لعدة سنوات.

وكما هي طريقة إدارة المداولات القضائية في إسرائيل، سيتم خلال الجلسة الأولى قراءة التهم الموجهة للمتهم ليتحقق القضاة من انه على علم بفحواها وماهيتها، ثم يسأل المتهم إن كان يعترف بالتهم الموجهة اليه ام لا.

تفاصيل التهم الموجهة لـ"نتنياهو"

كلمات دلالية