مركزية فتح تعقد اجتماعاً الخميس

العالول: القيادة الفلسطينية تبحث آلية الرد على القرار الإسرائيلي بضم أجزاء من الضفة

تابعنا على:   12:30 2020-05-19

أمد/ رام الله: قال نائب رئيس حركة فتح "م7"، محمود العالول إن اجتماع القيادة مساء يوم الثلاثاء برئاسة الرئيس محمود عباس، سيبحث التوصيات التي خرجت عن اللجنة المنبثقة عن اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة "فتح"، وآلية الرد على القرار الإسرائيلي بضم أجزاء من الضفة.

وشدد العالول، على أهمية الوحدة الوطنية، خاصة في هذه المرحلة المصيرية من تاريخ قضيتنا، وضرورة الالتفاف الشعبي حول القيادة في كافة القرارات التي ستتخذها من أجل حماية قضيتنا.

وأضاف:"شعبنا واجه العديد من التحديات بصبره ووحدته وتعاونه"، ولن يسمح الا بتحقيق أهدافه بالحرية والاستقلال"، مشيرا إلى أن اجتماع اللجنة المركزية لحركة فتح يوم الأمس ناقش التحديات التي تواجه شعبنا  والسياسات التدميرية التي تحدث عنها رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو للوضع القائم، وقررت على البقاء في حالة انعقاد دائم لمتابعة كل القضايا، مشيرا الى ان اجتماعا ستعقده المركزية  الخميس المقبل لبحث كل القضايا التي يواجهها شعبنا الفلسطيني.

ولفت في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين التابعة للسلطة، إلى أنه تم التركيز على أهمية استنفار طاقات شعبنا واستنفار حركة "فتح"، وكل أطرها لمواجهة التحديات الراهنة، موضحا أنه تم التأكيد على أولوية قضية الأسرى في ظل استهداف الاحتلال لقضيتهم.

وفيما يتعلق بالمواقف العربية والدولية تجاه مخططات الضم، أكد العالول انه تم استعراض هذه المواقف، والبحث في كيفية تطويرها، خاصة مع دول الاتحاد الأوروبي.

كما أكد رئيس الوزراء محمد اشتية خلال مكالمة هاتفية مع نظيره السويدي ستيفان لوفين، يوم أمس، أن القيادة الفلسطينية ستبحث مساء اليوم الرد على التهديد الإسرائيلي بضم أجزاء من أراضيها، ولن نبقى ملتزمين باتفاقيات انتهكتها إسرائيل على مختلف الأصعدة".

اخر الأخبار