"حماية" يدين استمرار اعتداءات بحرية الاحتلال على الصيادين الفلسطينين

تابعنا على:   15:01 2020-05-12

أمد/ غزة: أدان مركز حماية لحقوق الإنسان استمرار اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق الصيادين الفلسطينين في عرض البحر، والتي تتمثل في إطلاق النار عليهم بشكل شبه يومي، ومصادرة قواربهم واحتجازها، وملاحقتهم داخل البحر واعتقالهم أحياناً، وحرمانهم من مزاولة أعمالهم في الصيد.

ووفقاً لمتابعة المركز أقدمت زوارق الاحتلال الحربية فجر يوم الثلاثاء، الموافق 12/5/2020م على اطلاق النار بشكل مباشر وفتحت خراطيم المياه تجاه مراكب الصيادين خلال تواجدهم على مسافة لا تزيد عن 3 أميال بحرية شمال غرب مدينة غزة "بحر السودانية"، ما أدى إلى إصابة الصياد نضال الهسي (21 عام) برصاص مطاطي في اليد .

وجدد حماية في بيان وصل "أمد للإعلام" نسخةً منه، إدانته لسياسة الاعتداء على الصيادين في
عرض البحر، فإنه يؤكد أن استمرار سلطات الاحتلال في اعتدائتها على الصيادين يعتبر انتهاك صارخاً لاتفاقيات جنيف والاتفاقيات الدولية ذات الصلة لاسيما العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للعام 1966، كما ويؤكد المركز أن ممارسات الاحتلال في عرض البحر ترسيخاً لسياسة الحصار الذي تفرضه سلطات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة للعام الرابع عشر على التوالي، وهو ما يشكل جريمة حرب وفقا لنظام روما الناظم لاعمال المحكمة الجنائية الدولية.

ودعا، المجتمع الدولي ولا سيما الدول الأطراف الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة للتدخل من أجل توفير حماية للصيادين الفلسطينين والضغط على سلطات الاحتلال لوقف سياسة الاعتداء عليهم والسماح لهم بممارسة عملهم بحرية تامة ، كما ويطالب السلطة الوطنية الفلسطينية بالتحرك بإتجاه ملاحقة سلطات الاحتلال على جرائمها بحق الشعب الفلسطيني.

اخر الأخبار