نافية أنباء فتح المساجد..

لجنة حماس الحكومية: لا إصابات جديدة وكافة القرارات المتعلقة بمنع التجمعات لا زالت سارية

تابعنا على:   16:28 2020-04-28

أمد/ غزة: أعلن إيجاز حماس الحكومي المختص بفايروس كورونا في قطاع غزة يوم الثلاثاء، عن عدم تسجيل أي إصابات جديدة بفيروس كورونا.

وقال د.أشرف القدرة الناطق باسم صحة غزة، أنّ هناك 7 إصابات لا زالت تحت العلاج في مستشفى العزل في معبر رفح البري، جنوب القطاع.

وأوضح، أنّ الطواقم الطبية تقوم بمتابعة الأوضاع الصحية للمتعافين يوميًا من خلال زيارتهم.

وأكمل، أنّ المختبر المركزي اتم فحص 124 عينة مخبرية وجميع نتائجها سلبية ولم تسجل أي إصابة جديدة بفيروس كورونا في قطاع غزة.

واستدرك بالقول، أنّ الصحة تتابع صحياً 1931 مستضاف داخل 23 مركز حجر صحي في قطاع غزة وجميعهم بحالة مطمئنة منهم 11.8 حالات مرضية متعددة ويقوم على خدمتهم 380 كادر طبي وشرطي وخدمات مساندة.

وحول مصابي كورونا في رفح، أكد أنّ الطاقم الطبي في مستشفى العزل يتابع 7 حالات مصابة بفيروس كورونا لازالت تحت العلاج وحالتهم مطمئنة ولازالت حالة متعافية داخل مركز الحجر الصحي بمعبر رفح، فيما تتابع منزلياً الحالات التسع المتعافية بعد مغادرتها لمركز الحجر الصحي بمعبر رفح للاطمئنان على سلامتهم وعملاً بالاحوط

ومن جهته أكد، إياد البزم المتحدث باسم داخلية غزة، أنّه منذ بداية شهر مضان كثّفت الأجهزة الشرطية جهودها بدرجة أكبر لمواكبة كافة الأجواء والعادات المتعلقة بالشهر الكريم، ومتابعة كل أماكن التجمعات، ومنها تنظيم الأسواق لضمان منع الازدحام.

وتابع، أنّ كافة القرارات المتعلقة بمنع التجمعات لا زالت سارية ولم يجرِ عليها أي تغيير، والجهات المختصة تتابع تنفيذ ذلك بشكل مستمر.

ونوّه، أنّه على مدار الأيام الماضية، قامت الجهات المختصة في وزارة الداخلية بزيارة كافة المنشآت الخاصة التي تقدم الخدمة للمواطنين، والتعميم عليها بإلزامية اتخاذ إجراءات السلامة والوقاية أثناء تقديم الخدمة، بما في ذلك المولات والمراكز التجارية والأسواق والمخابز والبنوك والمطاعم.

ومن جهته قال رئيس مكتب حماس الإعلامي "سلامة معروف"، إنّ بلديات قطاع غزة دقت ناقوس الخطر لعدم مقدرتها الاستمرار في تأدية خدماتها في ظل جائحة كورونا والنقص الحاد للمستلزمات والتجهيزات اللازمة للإستمرار في تقديم خدماتها وناشدت المنظمات الدولية والدول المانحة لدعم قطاع البلديات كي تتمكن من الاستمرار في تقديم خدماتها الاعتيادية والقيام بدورها في مواجهة هذه الجائحة.

وأكد، أنّ الجهات الحكومية تابعت تزويد كافة القطاعات التابعة لها بسلسلة الإجراءات الاحترازية المطلوب منها الالتزام بها على صعيد توفير إجراءات السلامة الصحية والتدابير الوقائية للعاملين في هذه المؤسسات والمرتادين لها وبيئة العمل داخلها وقد تم التعميم بقرارات وتعليمات مكتوبة وتوقيع تعهدات من قبل كافة هذه القطاعات بما يشمل المؤسسات الاقتصادية والتجارية والإعلامية وكافة قطاعات العمل التي تشرف عليها الوزارات المختلفة.

وشدد، على أنّه ضمن جهودها لضبط حركة الأسواق في رمضان قامت طواقم حماية المستهلك بـ213 جولة وزيارة تفتيشية ميدانية على الأسواق وحررت خلالها 21 محضر ضبط و 33 محضر اتلاف والملاحظ أن أعداد المحاضر والمخالفات تتقلص في ظل المتابعة الميدانية المستمرة.

وأشار، إلى أنه لا صحة لما يتم تداوله بخصوص المساجد فالوضع على حاله والفتوى الصادرة عن اللجنة العلمائية باقية كما والموقف الشرعي في حالة تقييم مستمرة بناءً على التوصية الطبية التي لم تتغير.

اخر الأخبار