الاحمد: قوي إقليمية لا تريد وقف العدوان من خلال المبادرة المصرية

تابعنا على:   01:19 2014-07-26

أمد/ رام الله: قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض العلاقات الوطنية عزام الأحمد، إن أجواء التواصل واللقاءات الإقليمية والداخلية الفلسطينية أصبحت أكثر ايجابية، لكن هناك قوى إقليمية لا تريد وقف العدوان عبر المبادرة المصرية، والتي تضع العراقيل أمام تنفيذها متغافلين الدم الفلسطيني النازف جراء العدوان الإسرائيلي في قطاع غزة.

وأضاف الأحمد في تصريح لفضائية عودة الفضائية اليوم، إن الاتصالات مستمرة بين جميع الأطراف، لكنها الآن في فترة توقف بعد مغادرة جون كيري تل أبيب، مشيراً إلى أن نتنياهو تعرض للطمة قوية بعد فشل الحرب البرية على القطاع وخسائر الجيش الإسرائيلي من القتلى والمصابين، إضافة لمقاطعة شركات الطيران مطار بن غوريون الذي سبب أزمة في المجتمع الإسرائيلي.

وأكد الأحمد أن الصمود الفلسطيني جعل نتنياهو يصعد عملياته الإجرامية ضد الشعب الفلسطيني، التي كان آخرها قصف المدرسة التابعة لوكالة الغوث التي لجأ اليها المواطنين، مضيفاً أن رئيس الوزراء الإسرائيلي يسابق الزمن ويحاول تحقيق انجازات ميدانية دموية.

اخر الأخبار