كلمة حق ... افخروا بقائدكم

تابعنا على:   08:07 2020-04-24

وفيق زنداح

أمد/ من حق المصريين ان يفخروا بقائدهم الرئيس عبد الفتاح السيسي ... باعتباره النموذج والقائد الاقوى والاقدر على تنفيذ تطلعات شعبه ... واحتياجات وطنه ... ومواجهة المخاطر المحدقة والتعامل معها من منطلق القوة التي عمل على زيادتها كما وتوعا .... وعلى مقدرته السياسية والدبلوماسية القائمة على الاحترام والمبادئ التي تعزز من العلاقات ما بين مصر والعالم بأسره .
منذ تولي الرئيس السيسي لرئاسة الجمهورية كان واضحا ... شفافا ... ثابتا ... قويا ... صريحا .. ينفذ ما يتم وعده ... ويخطط من منطلق استراتيجي خارج المنظور والواقع ويعمل بحسب توقعات ودراسات وارقام حقيقية .
خطط ... ونفذ ولا زال يخطط بمنظور استراتيجي لخدمة مصر وواقعها ... ولتحقيق مصر المستقبل ... واخراجها من ازماتها ومصاعب تم توارثها عبر العديد من المراحل التاريخية .
قائد مؤمن بشعبه العظيم وجيشه الباسل ... ومؤسسات دولته ... والاهم انه مؤمن بربه ايمانا مطلقا لمعرفته بنهاية النفق والضوء القادم ... ما بعد ظلمة لن تطول ... حيث اصبح الضوء واضحا ومؤكدا بالعديد من المناحي والانشطة والمشروعات الاستراتيجية .
يتحرك بكل مكان ... ويشارك بكل خطة ... ويتابع بتنفيذ كل صغيرة قبل الكبيرة ... لا يترك امرا دون متابعة حثيثة ... وتوجيهات حاسمة .
بحق .... وللتاريخ ... انه مثال القائد الوطني الاقوى والاقدر .... بايمانه وصدقه ... متابعته وتوجيهاته ... تنفيذه للمشروعات الاستراتيجية ... كما انه الاقدر للمحافظة على سلامة البلاد ووحدتها ... أمنها واستقرارها ... ومواجهة قوى الشر والظلام والارهاب ومن يخططون ويمولون ويعملون ليل نهار من اجل اسقاط مصر ... التي لن تسقط ... بل ستقوى ... وتزداد شموخا وقوة .
الرئيس الذي يعمل على مواصلة تنفيذ تنمية بلاده ... وعلى رأسها تنمية سيناء ارض الفيروز بقيمة 600 مليار جنيه بما يحقق الامن القومي .. وبما يفشل المشروع الصهيوني والارهاب التكفيري ... وضرب احلامهم بمقتل .
رئيس يتحرك بصورة دائمة ... وبخطط واضحة ... بأليات عمل محددة ... ولا يترك صغيرة وكبيرة الا ويتابعها ... ومن حق المصريين ان يفخروا ويعتزوا بقائدهم الذي يتابع ابناء شعبه بالخارج ويعمل لاجل عودتهم برغم الظروف الصعبة .
الرئيس الذي يواجه الكثير من التحديات والمصاعب في ظل احتياجات متزايدة ... ووباء عالمي يجري محاصرته ومواجهته بكافة الطرق والوسائل .
يتحرك داخليا وبكافة الاتجاهات ... كما يتحرك خارجيا بما يعزز من مكانة مصر ويعطي نموذجا راقيا وحضاريا لهذا البلد العربي الذي يقدم المساعدات للعديد من الدول وليس اخرهم الولايات المتحدة والصين وايطاليا وغيرهم .
لمصر وشعبها العظيم ... وجيشها الباسل ... ومؤسسات دولتها ان يفخروا بأن لهم قائد عظيم بحجم وطن وشعب .
وكل عام عام وانتم بخير .
تحيا مصر

اخر الأخبار