البرغوثي: حكومة نتنياهو وغانتس حكومة احتلال وضم وتهويد وتمييز عنصري ويجب مواجهتها فوراً

تابعنا على:   20:48 2020-04-20

أمد/ رام الله: وصف د. مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، حكومة الطوارئ التي شكلها نتنياهو وغانتس بأنها حكومة احتلال وضم وتهويد تنتهج التمييز العنصري وتخطط لتنفيذ تطهير عرقي ضد الشعب الفلسطيني.

 وقال البرغوثي إن هذه الحكومة البغيضة التي تريد استهلال عملها بضم اراض فلسطينية محتلة في الضفة الغربية في تموز القادم، تثبت ما قلناه مرارا و تكرارا بأن نتنياهو وغانتس وجهان لعملة احتلال وتمييز عنصري واحدة، ويجدر بكل من بنى اوهاما على غانتس و حزبه أوعلى أي حزب صهيوني أن يراجع حساباته مرة و إلى الأبد.

و قال البرغوثي إن اتفاق نتنياهو وغانتس على إبقاء ما يسمى بقانون القومية يعني أنهما سيكرسان منظومة الأبرتهايد العنصرية الإسرائيلية الأسوأ في تاريخ البشرية في كل فلسطين وضد كل الفلسطينيين بما في ذلك المقيمين داخل أراضي 1948 و الخارج.

ودعا كافة القوى الفلسطينية الى تنحية خلافاتها جانبا وتشكيل جبهة وطنية موحدة في مواجهة وباء العنصرية والضم و التهويد الأخطر من وباء الكورونا.

و أكد البرغوثي على أن ما أعلنه نتنياهو وغانتس و ما تقوم به الفرق الإسرائيلية المشتركة لترسيم معالم الضم و التهويد، يعني أن هذه الحكومة شُكلت لهدف واحد وهو تنفيذ صفقة القرن وتصفية الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني، وليس أمام الفلسطينيين إلا توحيد جهودهم فورا لمواجهتها دون إبطاء أو تردد.

 

اخر الأخبار